رئيس التحرير: عادل صبري 01:37 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

ردا على التفجيرات.. الرئيس الصومالي: لا نكترث بالإرهاب

ردا على التفجيرات.. الرئيس الصومالي: لا نكترث بالإرهاب

العرب والعالم

الرئيس الصومالي

ردا على التفجيرات.. الرئيس الصومالي: لا نكترث بالإرهاب

الأناضول 20 فبراير 2015 14:59

شجب الرئيس الصومالي، حسن شيخ محمود، مساء اليوم الجمعة، هجوما على فندق يرتاده مسؤولون حكوميون بالعاصمة مقديشو؛ ما أسفر عن مقتل 12 شخصا على الأقل، واصفا إياه بـ"العمل الإرهابي".

وقال شيخ محمود في بيان: "هذا الهجوم الإرهابي لا يثني الحكومة الصومالية عن مواصلة جهودها نحو إعادة استقرار البلد"، متعهدا بـ"مضاعفة الحرب ضد الإرهابيين"، في إشارة إلى حركة الشباب الصومالية.

وأضاف أن "أعداء السلام يلجأون إلى الأعمال الوحشية بعد اخفاقهم في مناطق كثيرة"، مشيرا إلى أن "الحكومة ماضية في طريقها لا تكترث بالأعمال الإرهابية".

ومضى قائلا إن الهجوم الذي تبنته حركة "الشباب"، "دليل على  مدى بعد الحركة عن مبادئ الإسلام"، داعيا الشعب الصومالي لـ"العمل مع السلطات الأمنية لتثبيت أمن الوطن".

وأرسل الرئيس الصومالي "تعازيه الحارة إلى أهالي ضحايا الهجوم الذين لقوا حتفهم جراء الهجوم"، متمنيا الشفاء العاجل للمصابين والجرحى.

وقتل 12 شخصاً، على الأقل، بينهم مسؤولون ونواب، وأصيب آخرون، في تفجيرين انتحاريين استهدفا، اليوم الجمعة، فندقاً، وسط العاصمة الصومالية مقديشو، تبنتهما لاحقاً حركة "الشباب المجاهدين". 

يذكر أن الهجوم الذي استهدف فندقا يرتاده مسؤولون حكوميون أسفر عن مقتل انتحاريين اثنين و 10 اشخاص على الأقل بينهم نائب عمدة مقديشو إلى جانب نائبين صوماليين  وإصابة آخرين بينهم وزير في الحكومة الجديدة ونائب رئيس الوزراء .

وتخوض الصومال حرباً منذ سنوات، ضد حركة الشباب، كما تعاني من حرب أهلية ودوامة من العنف الدموي منذ عام 1991، عندما تمت الإطاحة بالرئيس آنذاك محمد سياد بري تحت وطأة تمرد قبلي مسلح.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان