رئيس التحرير: عادل صبري 07:26 صباحاً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

موجة باردة جديدة تضرب 6 دول بالشرق الأوسط

موجة باردة جديدة تضرب 6 دول بالشرق الأوسط

الأناضول 19 فبراير 2015 12:09

تعرضت 6 دول بمنطقة الشرق الأوسط، اليوم الخميس، لموجة جديدة من الطقس السيء تستمر 3 أيام، وسط توقعات ببدء تحسن الأوضاع مع صباح الأحد المقبل في عدة دول، بحسب خبراء الأرصاد الجوية.

 

وضربت مصر وفلسطين ولبنان وإسرائيل وسوريا والأردن، اليوم الخميس، عاصفة ثلجية ومنخفض جوي، رافقه انخفاض في درجات الحرارة، أثرت على مظاهر الحياة والعمل.
 

كما تسببت العاصفة في إغلاق موانئ وتوقف جزئي للعمل، وتعطيل العمل بمؤسسات حكومية.
 

وحيد سعودي، المتحدث باسم هيئة الأرصاد الجوية بمصر (حكومية)، وصف الموجة الجديدة بأنها "منخفض جوي متمركز بشرق حوض البحر المتوسط تزامن معه امتداد لمنخفض جوي بطبقات الجو العليا".

وأوضح أن الموجة الجديدة تسببت في زيادة نشاط الرياح، يزيد من إحساسنا ببرودة الطقس مع اضطراب في الملاحة البحرية علي البحرين المتوسط والأحمر"، متوقعا أن تتواصل الأمطار بشكل غزير ورعدي، قد تصل لحد السيول في سيناء (شمال شرقي البلاد).

وأشار سعودي إلى أن "الطقس غير مستقر سيتواصل حتى مساء السبت المقبل، قبل أن يبدأ في التحسن تدريجيا، مع صباح الأحد المقبل".

في الوقت نفسه، قررت هيئة ميناء الإسكندرية إغلاق بوغازي ميناءي الإسكندرية والدخيلة (شمالي البلاد)، أمام حركة الملاحة نظرا لسوء الأحوال الجوية وزيادة سرعة الرياح وارتفاعات الأمواج، بحسب رئيس هيئة الميناء اللواء عبد القادر درويش.

وفي سوريا، قالت المديرية العامة للأرصاد الجوية (حكومية) في نشرتها صباح اليوم الخميس، إن انخفاضا تدريجيا سيطرأ على درجات الحرارة مع استمرار هطول زخات رعدية من المطر في أغلب المناطق وتكون ثلجية على المرتفعات الجبلية وتزداد الفعالية خلال ساعات الظهيرة والمساء لتصبح الهطولات ثلجية في مختلف المناطق، بحسب ما نقلت عنها وكالة أنباء النظام (سانا).
 

أما في الأردن، فتناقصت حركة السير في شوارع البلاد إلى أدنى مستوياتها، بالتزامن مع عطلة رسمية وحالة استنفار حكومي قبيل هبوب رياح العاصفة الثلجية "جنى" والتي توقع خبراء الأرصاد أن يظهر تأثيرها بشكل كبير مع ساعات مساء اليوم عبر زخات من الثلوج.
 

ووجه عبد الله النسور رئيس الوزراء الأردني جميع الوزارات والدوائر الرسمية والمؤسسات والهيئات العامة المعنية لـ"رفع درجة الجاهزية القصوى للتعامل مع الظروف الجوية سواء ما يتعلق بالكوادر البشرية أو الآليات اللازمة وضرورة التنسيق بين جميع الجهات المعنية بهذا الخصوص".
 

مدير مخيم الزعتري للاجئين السوريين بالأردن، العقيد عبد الرحمن العموش قال في تصريح صحفي له اليوم، إن "المنظمات العاملة في المخيم عملت على تفعيل خطة الطوارئ المعدة مسبقا لمواجهة المنخفض الجوي العميق وتفادي اي مشكلة ممكن حدوثها في المخيم".
 

ووجهت الهيئة البحرية الأردنية تحذيرات ملاحية للسفن في خليج العقبة لتبقي محركاتها في حالة تشغيل ومغادرة واخلاء المنطقة في حال وجود حالة استثنائية تحسباً لأي طارئ بسبب الأحوال الجوية المتوقعة، بحسب ما أكده مصدر في الهيئة البحرية الأردنية للأناضول.
 

أما فلسطين، فتعرضت إلى منخفض جوي عميق مصحوب بكتلة هوائية شديدة البرودة، بحسب دائرة الأرصاد الجوية الفلسطينية (رسمية)، فيما أطلقت عليها مواقع فلسطينية اسم "الدامون" على اسم موقع قرية فلسطينية مهجرة، شمالي إسرائيل.

وقالت الدائرة على موقعها الرسمي اليوم، إن "الجو غائم وشديد البرودة، ويطرأ انخفاض ملموس أخر على درجات الحرارة، وسط توقعات بسقوط الإمطار على مختلف المناطق تكون مصحوبة بعواصف رعدية وتساقط البرد".
 

وتوقعت الدائرة بدء تساقط الثلج فوق المرتفعات الجبلية التي يزيد ارتفاعها عن 800 متر فوق مستوى سطح البحر مساء اليوم، كما من المتوقع أن تتساقط خلال ساعات الليل فوق المرتفعات الجبلية التي يزيد ارتفاعها عن 400 متر فوق مستوى سطح البحر.
 

وحذرت الأرصاد من تراكم الثلوج وإغلاق الطرق، وخطر تشكل السيول والفيضانات في الأودية والمناطق المنخفضة، وخطر التزحلق على الطرقات نتيجة تساقط البرد والثلج، وشدة سرعة الرياح، وتدني مدى الرؤيا الأفقية، ومن خطر تشكل التجمد أيام السبت ليلاً حتى صباح يوم الأحد المقبل.
 

وكانت الحكومة الفلسطينية أعلنت منذ أمس عن انتهاء الدوام في المؤسسات الحكومية والمدارس عند الساعة 12 من ظهر الخميس (10:00 تغ)، للحفاظ على سلامة المواطنين.
 

وفي إسرائيل، قالت لوبا السمري، المتحدثة باسم الشرطة الإسرائيلية، في بيان لها، أنهم أنهوا استعدادهم "لحالة الطقس والأجواء الشتوية العاصفة المثلجة أن تصاحبها رياح عاتية وتراكم ثلوج وأجواء ضبابية وكثبان رملية وارتفاع بمنسوب مستوى مياه البحر ودرجات حرارة منخفضة قد تصل الصفر في الجبال، بعد ظهر اليوم الخميس، حتى نهار يوم السبت المقبل".

وقال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في بيان له، إن "طواقم الطوارئ والإنقاذ جاهزة للعاصفة".

من جهته، قال الجيش الإسرائيلي في تصريح مكتوب إن "جميع المعابر ستعمل كالمعتاد باستثناء الحالات التي تمنع خلالها الأحوال الجوية نشاطات المعابر المعنية، كما ستسمح معابر المارة بعودة السكان إلى منطقة يهودا والسامرة (الضفة الغربية)".

وفي لبنان، قالت مصلحة الأبحاث العلمية (حكومية)، إن المنخفض الجديد الذي يدعى "ويندي"، وصل من أوروبا الشرقية وتركيا ويحمل رياحاً قطبية المنشأ منشؤها غرب روسيا، يتأثر بها شرق المتوسط وتتلاقى مع منخفض جوي آت من وسط البحر المتوسط".

وقال المدير العام للمصلحة ميشال افرام، أن المنخفض الجديد بدأ مساء الأربعاء، ويستمر يومي الخميس والجمعة، وينحسر يوم السبت بشكل كامل.

وضربت منطقة شرق وجنوب البحر الأبيض المتوسط، عاصفة ثلجية وترابية، الأسبوع الماضي، أطلق عليها اسم "يوهان"، تسببت في عاصفة ترابية كبيرة ضربت عدة دول.

وتأتي العاصفة "يوهان" بعد شهر واحد من العاصفة الثلجية "هدي" التي ضربت المنطقة، وتسببت في موجة برد قارس، أدت إلى وفاة العشرات في عدة دول، وتوقف جزئي للملاحة البحرية والجوية لعدة أيام.


اقرأ أيضا 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان