رئيس التحرير: عادل صبري 12:56 مساءً | الأربعاء 25 أبريل 2018 م | 09 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

يمنيون: تظاهر الشباب والتدخل الدولي سبيل التخلص من الحوثيين

يمنيون: تظاهر الشباب والتدخل الدولي سبيل التخلص من الحوثيين

العرب والعالم

التظاهر ضد الحوثيين.. أرشيفية

يمنيون: تظاهر الشباب والتدخل الدولي سبيل التخلص من الحوثيين

اليمن - عبد العزيز العامر 18 فبراير 2015 10:14

في السادس من فبراير أعلنت جماعة أنصار الله (الحوثيين) انقلابًا مكتمل الأركان على الشرعية الدستورية في اليمن عقب تقديم رئيس الوزراء اليمني خالد بحاح ورئيس البلاد عبد ربه منصور هادي استقالتيهما بسبب ضغوطات المليشيات المسلحة التابعة لتلك الجماعة.

انقلاب الحوثيين على السلطة في اليمن والانفراد بالحكم لقي إدانة محلية ودولية واسعه حيث خرجت تظاهرات شبه يومية تنديداً بذلك الانقلاب واستعادة السلطات من منهم بعد انفرادهم بالحكم وإقصاء الأطراف السياسية في اليمن.


مصر العربية سلطت الضوء على ما يحدث في اليمن وكيف يستطيع اليمنيون إسقاط الانقلاب الحوثي واستعادة الدولة ومؤسساتها الدستورية من تلك الميلشيات.


الناشط الحقوقي، أسامة عبد السلام محمد، قال في حديث خاص لـ "مصر العربية": إن هناك طرقًا وقنوات عديدة  للتخلص من الانقلاب عن طريق الضغط الخارجي والدولي وتظاهرات الشباب وثباتهم في الساحات وتوحيد صفهم مع الأحزاب.


وتابع عبد السلام أنه لابد من عمل عسكري ولو محدود للقضاء على مراكز القوى الحوثية، خصوصًا في المدن ولا يوجد مخرج آخر للتخلص من الانقلاب الذي قام به الحوثيين غير التدخل العسكري أو الدعم الخارجي.


من جهته قال محمد الظرافي في حديث خاص لـ " مصر العربية " إن التغلب على انقلاب الحوثيين "أولاً بتغليب الجهود من كل الفئات والأحزاب السياسية في البلاد وتغليب المصلحة الوطنية على المصلحة الحزبية الضيقة وأيضًا الابتعاد عن المصالح الإقليمية أن لا يصبح أي حزب سياسي يمثل مصالح إقليمية من داخل اليمن وليعلم الكل أن اليمن يتسع للجميع.


وأشار الظرافي إلى أنّه بلغة التحاور والابتعاد عن العنف والمماحكات السياسة يستطيع التغلب الجميع على ما قام به الحوثيون وبناء اليمن.


وأضاف" نصر الصبري " في حديث لـ "مصر العربية " أن الحل الوحيد للتخلص من الانقلاب الحوثي " بصمود الثوار والشباب في الساحات والضغط بالمسيرات والاحتجاجات سيشكل ضغطا كبيرًا على الحوثيين .


وأردف قائلاً "أن الانتهاكات التي يقوم بها الحوثيون ستعجل (بزوالهم) برحيلهم لأن تلك الانتهاكات جسيمة في حقوق الإنسان وقمع الحريات والمتظاهرين والمسيرات السلمية فكل ما يقوم به الحوثيون ستُعَجّل برحيلهم .


تدخل عسكري


وتخشى دول الخليج وجمهورية مصر العربية من سيطرة الحوثيين على ممر الملاحة البحرية الدولية مضيق باب المندب الاستراتيجي حيث هددت مصر بالتدخل العسكري في حل تمت سيطرة الحوثيين على ذلك المضيق فيما طالبت دول الخليج في اجتماع لها مجلس الأمن بإصدار موقف يتيح التدخل العسكري في اليمن .


وأكد إبراهيم محلب، رئيس الوزراء أن مصر لن تسمح بشكل من الأشكال بسيطرة الحوثيين في اليمن على مضيق باب المندب، مؤكدا أنها "قادرة على الرد بالطريقة التي تراها" مناسبة.


وأوضح مسؤولون أمنيون مصريون أن مصر أعدت قوة تدخل سريع يمكنها التدخل في حال هدد الحوثيون الممرات الملاحية الاستراتيجية في البحر الأحمر، مبينين أنّ هذه القوة تابعة للجيش الثالث الذي يدير العمليات الأمنية والاستخباراتية في البحر الأحمر من مقرّه في محافظة السويس.


وقال المسؤولون: إن المصريين والسعوديين ينسقون للقيام بردّ عسكري مشترك للتعامل مع أية احتمالات في اليمن بما في ذلك تعطيل الشحن.


وكان الجيش المصري هدد بالتدخل العسكري إن تم إغلاق المضيق وإن الجيش المصري مستعد للتدخل جوًا وقصف مناطق المتطرفين أو الجهات التي تقوم بإغلاق المضيق وبالصواريخ بعيدة المدى إن اقتضت الحاجة لأن القاهرة ستدافع عن مصالحها مهما كلف الأمر.


مهلة لـ الحوثيين


وأصدر مجلس الأمن الدولي، بالإجماع القرار رقم 2109 بشأن اليمن المقدم من الأردن وبريطانيا. وطالب المجلس جميع الأطراف في ‏اليمن ولا سيما الحوثيين بوقف جميع الأعمال العدائية المسلحة ضد الشعب والسلطات الشرعية في اليمن وتسليم الأسلحة التي استولوا عليها من المؤسسات العسكرية والأمنية وفقًا لاتفاق السلام والشراكة الوطنية في غضون 15 يومًا دون شروط.


وعبر المجلس عن قلقه الشديد إزاء استيلاء ‏الحوثيين على وسائل الإعلام الحكومية معلنًا رفضه استخدام هذه الوسائل للتحريض على العنف. ودان قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2022 الهجمات من قبل الحوثيين ضد المساكن الخاصة ودور العبادة والمدارس والمراكز الصحية، والبنية التحتية والمعدات الطبية. وانتقد بشدة احتجاز الحوثيين المسؤولين في الحكومة اليمنية، بما في ذلك الرئيس عبد ربه منصور هادي، ورئيس الوزراء خالد بحاح وأعضاء في مجلس الوزراء ووضعهم تحت الإقامة الجبرية.


تواصل التظاهرات


ورفضا للإعلان الدستوري الذي أصدره الحوثيون وهو ما اعتبره اليمنيون انقلابًا مكتمل الأركان على الشرعية الدستورية في اليمن تتواصل المظاهرات في عدد من المحافظات اليمنية تنديداً بذلك الانقلاب والمطالبة بخروج مسلحي الحوثي من المدن والمقرات الحكومية والأمنية.


حيث يتظاهر ناشطون يمنيون في كل من محافظة أب  وتعز والحديدة والبيضاء وصنعاء رفضاً للانقلاب الحوثي مطالبين الأحزاب بعدم التحاور مع من يصفونهم بالانقلابيين.


انتهاكات واعتقالات


ولم تخل تلك التظاهرات السلمية من اعتداء الحوثيين بالسلاح على الناشطين واعتقال بعضهم حيث أصيب العشرات في محافظة إب برصاص الحوثيين فضلاً عن اعتقال منظمي تلك التظاهرات وتعذيبهم  حيث سجلت اول حالة وفاة بسبب من الناشطين وشباب الثورة اليمنية بسبب تعذيب الحوثيين.


اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان