رئيس التحرير: عادل صبري 02:29 صباحاً | الاثنين 23 يوليو 2018 م | 10 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

"واشنطن بوست": إدارة أوباما تواجه حقل ألغام في مصر

"واشنطن بوست": إدارة أوباما تواجه حقل ألغام في مصر

الصحيفة الأمريكية: "باترسون" تعمل على امتصاص غضب الشارع المصري

أ ش أ 03 يوليو 2013 15:34

رأت صحيفة واشنطن بوست الأمريكية، أن أحدث مشهد من مشاهد التحول السياسي في مصر والذي تحتدم فيه الخلافات بين مؤيدي ومعارضي الرئيس محمد مرسي، وضع الإدارة الأمريكية أمام أكثر المواقف غير المستقرة والمتشابكة والتي تجلت حتى الآن فيما يخص سياساتها تجاه مصر.

 

واعتبرت الصحيفة في تقرير بثته على موقعها الإلكتروني اليوم أن المشهد المصري عقب ثورة 25 يناير وفي خلال العامين الماضيين، مثل حقل ألغام سياسيا أمام إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما الذي سعى لتحقيق التوازن بين دعم المرحلة الديمقراطية التي تعيشها مصر، والمحافظة على المصالح الأمريكية في المنطقة.


وقالت "إنه بينما يواجه الرئيس محمد مرسي عاصفة قوية من المعارضة التي ربما تمهد الطريق لانقلاب عسكري برزت واشنطن وسفيرتها في القاهرة كأطراف تعمل على امتصاص الغضب في الشارع المصري".

وأضافت "إنه رغم إعراب أوباما عن دعمه لمرسي مؤخرا، بدت الإدارة الأمريكية خلال الأسبوع الجاري راغبة في إبعاد نفسها عن التعليق على المشهد المصري، وهو ما تجلى في إصدار بيان عن البيت الأبيض يعلن أن أوباما أبلغ مرسي خلال محادثة هاتفية أن بلاده لا تدعم أي طرف أو مجموعة بعينها".

ورأت الصحيفة أن الأحداث في القاهرة يوم أمس قد تجلت بوتيرة مذهلة، قائلة إن "الاحتجاجات الشعبية شهدت أعمال عنف عشية انتهاء المهلة التي منحها الجيش للرئيس والمعارضة من أجل التوصل لتسوية وإلا سوف يضطر للعودة إلى الحكم للحيلولة دون وقوع المزيد من الاضطرابات السياسية أوالانهيار الاقتصادي".


ونقلت (واشنطن بوست) عن مسؤول أمريكي رفض ذكر اسمه قوله "إن واشنطن تحاول اتباع نهج دقيق ومحسوب خلال التعامل مع القادة السياسيين والعسكريين وأنه ما من أحد يرغب الآن في أن تتدخل الولايات المتحدة بقوة في خضم هذه الأزمة الضبابية".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان