رئيس التحرير: عادل صبري 08:13 مساءً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

خبراء: استغناء حماس عن مصر خسارة للحركة.. آخرون: رد طبيعي

خبراء: استغناء حماس عن مصر خسارة  للحركة.. آخرون: رد طبيعي

العرب والعالم

خالد مشعل

بعدما ترددت أنباء عن الاستبعاد..

خبراء: استغناء حماس عن مصر خسارة للحركة.. آخرون: رد طبيعي

أيمن الأمين 31 يناير 2015 18:43

بعدما ترددت أنباء عن استبعاد حركة المقاومة الفلسطينية حماس مصر من الوساطة بينها وبين إسرائيل، توقع خبراء، دخول الحركة مع السلطة الحاكمة في مصر، في صدام جديد، ربما تتصاعد وتيرته بعد.

المراقبون رأوا أنَّ الأزمة الحمساوية- المصرية ستتصاعد في الأيام المقبلة، موضحين أن استبعاد الحركة والاستغناء عن دور مصر الوسيط، رد فعل طبيعي، تجاه ما يفعله النظام القائم ضد حماس، وربط ما يحدث في مصر بالحركة.

بينما رأى آخرون أن استبعاد مصر من المفاوضات يصب في صالح الكيان الصهيوني، وأن حماس هي الخاسر.

 

وترددت أنباء عن أن حركة حماس، لن تقبل بمصر كوسيط في أي ملفات مع إسرائيل، بحسب وكالة رويترز.

 

رد فعل طبيعي

اللواء الدكتور عبد الحميد عمران الخبير العسكري والاستراتيجي، قال إنَّ الحديث عن استبعاد حماس لمصر واعفاء الأخيرة من تفاوض أو تدخل في شؤون الحركة، رد فعل طبيعي تجاه ما تفعله السلطات المصرية ضد الحركة.

 

وأوضح الخبير العسكري لـ"مصر العربية" أنَّ النظام الحاكم في مصر الآن يعتبر حماس إخوان، وبالتالي فكل من هو مع الإخوان فهو عدو، قائلاً إن العدو الوهمي الذي يغرس في أذهان الجميع سيدفع الشعب العربي ثمنه.

 

وتابع: أن الكيان الصهيوني لن يقبل بوجود أي دولة علي حدودها يحكمها شعبها، وبالتالي فهي تأتي برؤساء تابعين لهم في المنطقة، لافتاً أن حماس قد تتخذ بعض البلدان الأوربية راعية لاستكمال ملف التفاوض مع إسرائيل.

 

في صالح اسرائيل

بدوره قال اللواء مصطفي عبد الرحمن الخبير الاستراتيجي، إن استبعاد مصر من المفاوضات يصب في صالح الكيان الصهيوني، وأن حماس هي الخاسر الأول حال تنحية مصر، مضيفاً أن الدور التي تقوم به القيادة المصرية الحالية، هو من أجل مصلحة الشعب الفلسطيني كاملاً وليس حماس فقط.

 

وأوضح: لـ"مصر العربية" أن القرار الحمساوي متهور، لافتاً أنه جاء بسبب القرار التي اتخذته محكمة القضاء المستعجل باعتبار كتائب القسام منظمة إرهابية.

 

وأشار إلي أن إسرائيل ستستغل ابعاد مصر من التفاوض، وقد تُجدد هجماتها علي غزة في الأيام القادمة.

نفي حمساوي

من جهتها، نفت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، أي تصريحات أو مواقف لها بشأن رفضها مصر وسيطاً بينها وبين إسرائيل ، عقب صدور حكم محكمة الأمور المستعجلة بإدراج كتائب القسام على قوائم الإرهاب .

 

وقال سامي أبو زهري، المتحدث باسم الحركة، في تصريح للأناضول، إنه " لم يصدر أي موقف أو تصريح من الحركة بشأن عدم قبولها مصر وسيطا بينها وبين إسرائيل في مفاوضات تثبيت التهدئة".

 

وأضاف: "ما تناقلته وسائل إعلام عن أن الحركة لم تعد تقبل مصر وسيطا بينها وبين إسرائيل غير صحيح".

 

القسام إرهابية

وكانت رفضت حركة المقاومة الإسلامية، "حماس"، قرار محكمة القاهرة للأمور المستعجلة ، باعتبار ذراعها المسلّح " كتائب القسام " منظمة إرهابية، واعتبرته حكما مسيساً.

 

وقال سامي أبو زهري، المتحدث الرسمي باسم الحركة، في تصريح لوكالة الأناضول: القرار خطير ولا يخدم سوى إسرائيل.

 

وجدد أبو زهري، تأكيد حركته على رفض أي اتهامات لكتائب القسام بالتدخل في الشأن الداخلي المصري، والزج باسمها.

 

وقضت محكمة القاهرة للأمور المستعجلة اليوم، في حكم أولي، باعتبار كتائب القسام، الذراع العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) "منظمة إرهابية".

واستندت:، إلى " تورط الكتائب في العديد من العمليات الإرهابية، آخرها تفجير كمين كرم القواديس قبل نحو 3 أشهر".

 

وكانت مصر قادت المفاوضات بين فلسطين وإسرائيل، والتي أعقبت عدوان الأخيرة علي الشعب الفلسطيني وقطاع غزة في السابع من يوليو الجاري، وأطلق عليها عملية الجرف الصامد، والتي خلفت ورائها ألالاف الشهداء والجرحى، واستطاعت مصر وقتها من تثبيت وقف إطلاق النار بين الجانبين.

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان