رئيس التحرير: عادل صبري 12:27 صباحاً | السبت 24 فبراير 2018 م | 08 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

اعتقال إسرائيليين ضربا "عرب" في مطعم أمريكي

بالقدس..

اعتقال إسرائيليين ضربا "عرب" في مطعم أمريكي

الأناضول 02 يوليو 2013 11:33

 اعتقلت الشرطة الإسرائيلية، مساء أمس، اثنين من مشجعي فريق "بيتار القدس" الإسرائليي لكرة القدم، وذلك لاعتدائهما على عمال عرب بمطعم "ماكدونالدز" الأمريكي في المركز التجاري الكائن بمنطقة عين كارم غربي القدس المحتلة.


ونقلت الإذاعة الإسرائيلية، عن الشرطة قولها إنها "تفحص دوافع الاعتداء، فيما لو كانت قومية أم بسبب الحملة القائمة ضد سلسلة مطاعم "ماكدونالدز بعد رفضها افتتاح فرع لها في مستوطنة "أرئيل" شمال الضفة الغربية.


 وكانت المجموعة العالمية قاطعت مستوطنة "أرئيل" المقامة على أراضي الفلسطينيين شمال الضفة الغربية، ورفضت افتتاح فرع لها في الأراضي المحتلة عام 1967.


 وذكرت القناة السابعة الإسرائيلية أن العشرات من مشجعي الفريق الإسرائيلي توجهوا لفرع المطعم في مدينة القدس، وأغلقوا المدخل، فيما قامت كاميرات المراقبة في المجمع التجاري بتوثيق الاعتداء.


ولفتت القناة الإسرائيلية إلى أنه من المقرر أن يمثل الموقوفان اليوم الثلاثاء أمام محكمة الصلح في القدس لتمديد فترة اعتقالهما.


وصاحب امتياز سلسلة المطاعم الأمريكية في إسرائيل، هو أحد أبرز مؤسسي حركة "السلام الآن"، اليسارية، عمري فدان، هو من رفض إقامة المطعم في المستوطنة.


 وبحسب وسائل إعلام إسرائيلية، فقد أرجع رفضه إقامة فرع المطعم إلى كون المستوطنة "مقامة على أراضٍ فلسطينية محتلة".


ووصفت وزارة الإعلام الفلسطينية في بيان سابق، قرار سلسلة مطاعم "ماكدونالدز" الأمريكية رفض فتح فرع لها داخل مستوطنة "ارئيل" بـ"الخطوة  الشجاعة"، معتبرة أنها "تفتح الباب أمام مقاطعة شاملة للاستيطان والاحتلال".


وحثت الوزارة، في بيانها الذي وصل آنذاك مراسل الأناضول نسخة منه، الشركات التجارية الأوروبية والأمريكية والعالمية، على "مقاطعة الاحتلال ومحاصرة المستوطنات تجارياً وأكاديمياً؛ باعتبارها غير شرعية أقيمت فوق أرض محتلة، وفق كل الشرائع والمقررات الأممية".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان