رئيس التحرير: عادل صبري 06:19 مساءً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

لهذه الأسباب.. سلمان يطيح بقيادات السعودية

لهذه الأسباب.. سلمان يطيح بقيادات السعودية

العرب والعالم

سلمان بن عبد العزيز

لهذه الأسباب.. سلمان يطيح بقيادات السعودية

وائل مجدي 30 يناير 2015 15:26

قرارات وصفها البعض بـ"العنترية"، أقدم عليها الملك السعودي الجديد، سلمان بن عبد العزيز، أطاح خلالها بعدة أمراء للمناطق ووزراء ورؤساء جهات تنفيذية، في خطوة قال إنها تأتي استمرارا لمسيرة التنمية والبناء التي انتهجتها بلاده، وترمي للإصلاح والتطوير بالاستعانة بالخبرات الشابة.


المراقبون أكدوا لـ "مصر العربية"، أن القرارات تهدف إلى إعادة السديريين إلى سدة الحكم، بالإضافة إلى اختيار إدارة جديدة تتناغم ورؤيته المختلفة للسياسات المملكة الداخلية والخارجية.


إعادة السديريين

الدكتور محمد محسن أبو النور، المحلل السياسي والباحث المتخصص في العلاقات الدولية، قال إن قرارات الملك السعودي الجديد، طبيعية، فيجب النظر إلى أن أي حاكم جديد يجري تعديلات في أشخاص القيادة، فمن حقه أن يأتي بقيادات يحدثون التغيير المطلوب ويكون من صفاتهم التفاهم والانسجام في فريق العمل.


وأضاف المحلل السياسي، لـ"مصر العربية"، أن ما فعله الملك سلمان يهدف لهذا المعنى من الناحية الظاهرية، أما من الناحية العملية فإن القرار استهدف إعادة السديريين إلى صدارة المشهد في المملكة، وتنحية أبناء الملك عبد الله عن الصورة خاصة أنه كان يريد أن يكون أبنه وليا لولي العهد.


وعن تأثير القرارات على سياسة المملكة الداخلية والخارجية، قال، إن الثابت في سياسات المملكة العربية السعودية موقفها من الإسلام السياسي والمد الشيعي والعلاقات مع أمريكا التي دشنها مؤسس المملكة الثالثة الملك عبد العزيز آل سعود قبيل الحرب العالمية الثانية.


وتابع: لكن المؤكد أن كل ملك يحدث تغييرا في نمط تلك التفاعلات وتعاطيه معها وهذا هو دأب المملكة منذ عهد الملك فيصل في السبعينيات مرورا بخالد وفهد وعبد الله وانتهاء بسلمان.


واستطرد المحلل السياسي: المشكلة التي تجعل سلمان يقود تغييرا حقيقيا وعاجلا هو أن المملكة محاطة بعدد من الإخطار المحدقة من الشرق والغرب والجنوب والشمال، بمعنى أن تنامي نفوذ الحوثيين في اليمن وتقدم تنظيم الدولة في منطقة بادية الشام وصمود بسام في سوريا والإرهاب الصاعد بقوة في مصر، والفوضى العارمة في ليبيا تجعل الرجل يتدخل فورا ويأتي بطاقم عمل جديد يمكنه من تحقيق سياساته.


رؤية جديدة

بدوره، قال الدكتور مختار غباشي، نائب رئيس المركز العربي للدراسات السياسية والاستراتيجية، إن الملك سلمان، عمل في مناصب عدة كوزير للدفاع، وتولى المخابرات، ومستشارا لملوك السعودية منذ 1999، وبالتالي فهو ملم بكل السياسات السعودية على مر تاريخها.


وأضاف غباشي، لـ"مصر العربية"، أن سلمان له اتجاهات خاصة، فمعروف عنه أنه محافظ ومتشدد، وله رؤية مختلفة عن زعماء المملكة السابقين، ويحاول أن يحدث بعض التغيرات في الإدارة السابقة، لتتوافق مع آلياته الجديدة التي سيتم التعامل معها حاليا داخليا وخارجيا.


وتابع نائب رئيس المركز العربي للدراسات السياسية والاستراتيجية، أن الملك عبد الله، كان محبوب من قبل شعبه، وسلمان يحاول التقرب إلى مواطنيه عن طريق بعض الإجراءات التي اتخذها ومنها صرف المكافآت.


قرارات سلمان

وأصدر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، مساء أمس، حزمة من الأوامر الملكية بلغت 34 أمرا، قال إنها تأتي استمرارا لمسيرة التنمية والبناء التي انتهجتها بلاده، كما ترمي للإصلاح والتطوير بالاستعانة بالخبرات الشابة، والاستمرار في النمو والتطوير والتنمية واستدامتها.

وقال الملك إن أوامره الملكية جاءت حرصا على رفع كفاءة الأداء ومستوى التنسيق، وشملت إعفاء عدة أمراء للمناطق ووزراء ورؤساء جهات تنفيذية، وإنشاء مجلسين يرتبطان تنظيميا بمجلس الوزراء، وهما مجلس الشؤون السياسية والأمنية، وهو برئاسة ولي ولي العهد، ومجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، وهو برئاسة وزير الدفاع.

وأمر خادم الحرمين بصرف راتب شهرين أساسيين لجميع موظفي الدولة السعوديين من مدنيين وعسكريين، ومكافأة شهرين لجميع طلاب وطالبات التعليم الحكومي داخل البلاد وخارجها، ومعاش شهرين للمتقاعدين على نظام المؤسسة العامة للتقاعد ونظام المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، والعفو عن السجناء في الحق العام، وصرف مكافأة راتب شهرين لمستفيدي الضمان الاجتماعي، وللمعاقين.

وصرف ملياري ريال دعما للجمعيات المرخصة، ودعم مجلس الجمعيات التعاونية بـ200 مليون ريال، والجمعيات المهنية المتخصصة بـ10 ملايين ريال لكل جمعية، وجميع الأندية الأدبية المسجلة رسميا بـ10 ملايين ريال، والأندية الرياضية بـ10 ملايين ريال لكل ناد من أندية الدوري الممتاز، و5 ملايين لكل ناد بالدرجة الأولى، ومليوني ريال لبقية الأندية المسجلة، واعتماد 20 مليار ريال لتنفيذ خدمات الكهرباء والمياه، فيما بلغت المبالغ التي أمر الملك سلمان بن عبد العزيز بصرفها نحو 110 مليارات ريال.

وغرد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، عبر حسابه على موقعه الرسمي في «تويتر»، تغريدة قال فيها: "أيها الشعب الكريم، تستحقون أكثر، ومهما فعلت لن أوفيكم حقكم، أسأل الله على أن يعينني وإياكم على خدمة الدين والوطن، ولا تنسوني من دعائكم".


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان