رئيس التحرير: عادل صبري 05:00 مساءً | الأحد 16 ديسمبر 2018 م | 07 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

عبدالله الغانم: نهب البترول هدف عمليات إيران في اليمن

عبدالله الغانم: نهب البترول هدف عمليات إيران في اليمن

العرب والعالم

الدكتور عبد الله الغانم

في حوار لـ مصر العربية..

عبدالله الغانم: نهب البترول هدف عمليات إيران في اليمن

الكويت- سامح أبو الحسن 30 يناير 2015 12:49

أكد أستاذ العلوم السياسية في جامعة الكويت، الدكتور عبد الله الغانم، في حوار له مع "مصر العربية"، أن الأوضاع اليمنية الحالية في الحقيقة تسبب قلقا لدول مجلس التعاون الخليجي، فاليمن في منطقة حساسة حيث تعتبر خاصرة دول الخليج فهي تشترك في حدودها مع المملكة العربية السعودية والتي تمثل عمق مجلس التعاون الخليجي.

 

وأضاف الغانم، أن المصالحة الداخلية في مصر فيها الكثير من التشعبات فهناك أناس يريدون المصالحة على أسس ديمقراطية وهناك أناس لا يريدون الحكومة القائمة والرئيس وبالتالي لابد من فرز الأشخاص.

 

في البداية الأوضاع اليمنية متشعبة فما تأثيرها من وجهة نظرك على دول الخليج العربي؟

 

الأوضاع اليمنية الحالية في الحقيقة تسبب قلقا لدول مجلس التعاون الخليجي، فاليمن في منطقة حساسة حيث تعتبر خاصرة دول الخليج فهي تشترك في حدودها مع المملكة العربية السعودية والتي تمثل عمق مجلس التعاون الخليجي، ولكن الأحداث في اليمن مرتبطة ارتباط وثيق بالأضرار المادية الكبيرة والتي لحقت بإيران جراء انخفاض أسعار النفط والتي تعتبره إيران أمر متعمد للإضرار بمصالحها الاقتصادية، ولذا قامت إيران بتحريك الحوثيين داخل اليمن بصورة أسرع لتسريع خطتها لاستيلائهم عليها حتى يقوموا بالسيطرة على البترول ودعم نفسهم ماليا بدلا من الدعم الإيران في ظل إقتصاد إيراني متدهور وفي نفس الوقت محاولة لفرض أجندة سياسية مرسوم لها سلفا.


لكن أين المبادرة الخليجية التي كان قد توافق عليها الشعب اليمن إبان الثورة؟


ما لم يكن هناك تحرك يمني داخلي للتوافق على آليه للحوار لن تجدي المبادرات نفعا، فلابد أن يجلس جميع الأطياف على طاولة حوار واحدة، فلا يمكن الحديث عن حوار في ظل اختلاف الرؤى، وتعصب رأي لرأيه، فمن الصعب حل الملف اليمني بسهوله بمبادرة خليجية في ظل وجود القاعدة والحوثيين وأنصار على عبد الله صالح ، كما أن مجلس التعاون مشغول من جهة أخرى مع داعش.

 

لكن هناك حديث عن انفصال الجنوب اليمني ..كيف ترى ذلك؟


لا أعتقد بأن يتم إنفصال الجنوب إنفصالا كاملا، بأن يكون لهم دولة وعلم ورئيس وحكومة وحدود هو أمر مستبعد، وأعتقد بأن الحوثيين سيحاولون بكافة الطرق منع هذا الأمر من الحدوث لأنهم يريدون السيطرة على اليمن ككل .


لكن البعض قال إن العلاقات السعودية التركية من الممكن أن تكون حلا لبعض الأزمات؟


قضية العلاقات التركية السعودية ليست وليدة اللحظة فالعلاقات موجوده والدليل على ذلك أن الإئتلاف السوري المعارض والموجود في تركيا تدعمه المملكة العربية السعودية ، وهناك توافق نوعا ما في العلاقات بين السعودية وتركيا لكن في نفس الوقت تركيا حريصة على تحقيق التوازن بين علاقتها بالمملكة وعلاقتها بإيران.


هل تعتقد أن المبادرة التى قامت بها السعودية بين مصر وقطر ماتت بموت الملك عبدالله؟


المبادرات لاتموت بموت الأشخاص فسياسة الدول دائما تسير بوتيرة واحدة فلايمكن التخلى عن سياسية المملكة تجاه مصر أو أي دول عربية بموت الملك عبدالله فخروج شخص من الدائرة لايعني موت التوافق .


لكن البعض قال إن العلاقات السعودية المصرية ستتغير؟


لا أعتقد هذا الأمر فالعلاقات السعودية المصرية ستستمر وتزداد قوة وهو أمر جوهري ودعم مصر من قبل المملكة العربية السعودية ودول الخليج سيستمر لأن مصر قلب المنطقة العربية ولها دورها الهام والمحوري في كثير من القضايا .

 

لكن كيف ترى التعاطي القطري مع أحداث ذكرى الثورة؟

 

أعتقد أنه تعاطى إعلامي مع حدث ليس إلا فكثير من الصحف الأجنبية تعاطت مع الحدث وكان من الصعب إغفاله ، لكن أعتقد أن المبادرة للمصالحة بين مصر وقطر سوف تستمر .


هل ترى أن هناك حاجة ضرورية إلى مصالحة داخلية في مصر؟

 

المصالحة الداخلية في مصر فيها الكثير من التشعبات فهناك أناس يريدون المصالحة على أسس ديمقراطية وهناك أناس لا يريدون الحكومة القائمة والرئيس وبالتالي لابد من فرز الأشخاص فمن يريد المصالحة والجلوس على طاولة الحوار فأعتقد بأنه مرحب به أما من يريد إقصاء الحكومة والرئيس من المشهد السياسي قبل أي حوار فسيتم إقصاءه من الحوار ومع مرور الوقت سوف يعود مرة أخرى إليه.


أقرأ أيضا:

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان