رئيس التحرير: عادل صبري 10:49 مساءً | الأحد 21 أكتوبر 2018 م | 10 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

القاعدة في اليمن: شركة "توتال" الفرنسية "هدفاً مشروعاً" لعملياتنا

القاعدة في اليمن: شركة توتال الفرنسية هدفاً مشروعاً لعملياتنا

العرب والعالم

تنظيم القاعدة- أرشيفية

القاعدة في اليمن: شركة "توتال" الفرنسية "هدفاً مشروعاً" لعملياتنا

الأناضول 21 ديسمبر 2014 11:45

قال تنظيم القاعدة في اليمن، إن شركة "توتال" الفرنسية، التي تعمل في مجال استخراج الغاز في اليمن، أصبحت "هدفاً مشروعاً لعملياته".

 

وحذر التنظيم، في بيان نشره حساب منسوب للتنظيم على موقع التدوينات "تويتر" اليوم الأحد، "المسلمين العاملين في هذه الشركة من التواجد فيها، والابتعاد عنها حفاظاً على أرواحهم"، مضيفاً أن "المنشأة الفرنسية هدفاً لعملياته الجهادية".


وأشار التنظيم إلى أن العملية التي نفذها مقاتلوه قبل يومين على منشأة بلحاف التي تشغلها "توتال" بصاروخين كاتيوشا، أتت "نصرةً لإخوانهم المسلمين، وانتقاماً للمجاهدين التي تسفط دماؤهم من قبل الطائرات المسيرة التي تنطلق منها هذه المنشأة"، وكذا "لإيقاف نزيف الثروات التي تنهبها هذه الشركة".

ومساء الخميس الماضي، قصف تنظيم "أنصار الشريعة"، جناح القاعدة في اليمن، شركة بلحاف لتصدير الغاز (حكومية)، جنوب شرقي اليمن، بصاروحين.
 

وأكدت شركة "بلحاف" سقوط عبوتين ناسفتين تم إطلاقهما بواسطة صاروخين سقط أحدهما في مياه البحر والآخر على اليابسة، دون أن يسفر القصف عن أي أضرار في الأرواح أو في الممتلكات.

وقالت الشركة في بلاغ صحفي، إن الأعمال التشغيلية بالمحطة مستمرة بشكل طبيعي، لافتة إلى أنه "تم تعزيز الإجراءات الأمنية لضمان مراقبة حثيثة للمحطة والمنطقة المحيطة به".


وتعتبر "توتال" الفرسنية، أحد الشركاء الرئيسيين في منشأة "بلحاف" لتصدير الغاز الطبيعي المسال في اليمن، إلى جوار الشركة اليمنية للغاز الطبيعي المسال.

اقرأ أيضا 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان