رئيس التحرير: عادل صبري 07:12 صباحاً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

"نصيف": تعقيدات دولية تحول دون انعقاد جنيف 2

نصيف: تعقيدات دولية تحول دون انعقاد جنيف 2

العرب والعالم

السفير نصيف حتي المتحدث باسم الامين العام للجامعة العربي

"نصيف": تعقيدات دولية تحول دون انعقاد جنيف 2

صلاح جمعة 27 يونيو 2013 12:45

قال السفير نصيف حتي - المتحدث باسم الأمين العام للجامعة العربية – إنه لا توجد مؤشرات إيجابية وقوية لديها يمكن الاستناد اليها للقول بأن المؤتمر الدولي الخاص بسوريا "جنيف2" سيعقد خلال فترة زمنية قريبة، وذلك بسبب تعقيدات الموقف الإقليمي والدولي .


وأضاف في تصريح  له اليوم: إن الشيء الاساس الذي تؤكد عليه الجامعة العربية بشكل دائم هو أنه لا حل للأزمة السورية إلا الحل السياسي، وبالتالي فإن هذا الحل لا يمكن أن يأتي إلا عبر مؤتمر جنيف الثاني والمستند الى صيغة جنيف الأولى .


واضاف "حتي" أن الاتصالات جارية بين الامين العام للجامعة العربية د. نبيل العربي ومختلف الاطراف المعنية بالأزمة، خاصة الأخضر الابراهيمي المبعوث المشترك في ضوء الاجتماع التحضيري الثلاثي الاخير في جنيف مع ممثلين عن روسيا والولايات المتحدة الامريكية .


وعبر عن أسفه لاستمرار سفك الدم السوري معتبرا ان استمرار تعقيدات الازمة السورية الخارجية تعود لاسباب خارجية وأن هناك اطرافا لا تساعد في تهيئة الاجواء لانعقاد مؤتمر جنيف الثاني .


وشدد على ضرورة الاستمرار في بذل الجهود لاستثمار هذه المحاولة والتوجه الى جنيف الثاني واخراج سوريا من الخطر الذي تعيشه .


وردا على سؤال بشأن موقف الجامعة العربية من قرار وزراء خارجية اصدقاء سوريا الاخير في الدوحة بتسليح المعارضة لاحداث توازن على الارض يؤدي لانعقاد جنيف الثاني، قال حتي: إن الجامعة العربية تؤيد كل ما يدفع لتشجيع أو ترتيب الوضع أو خلق بيئة مناسبة لجنيف الثاني، وهناك كثيرون من الاطراف الدولية يرون أن إحداث نوع من التوازن العسكري الرادع على الارض يضعف الورقة العسكرية في يد السلطات السورية الحالية، ويشكل عنصر ضغط لدفعها للذهاب الى جنيف، ولهذا فإن الجامعة العربية تؤيد كل ما يدفع نحو الذهاب الى جنيف لأنه لا يوجد حل عسكري لأنه سيؤدي الى مزيد من التعقيدات، انما الحل يمر من خلال جنيف 2.


وأقر المتحدث باسم الأمين العام بوجود عوائق كثيرة تحول دون انعقاد جنيف 2 في الفترة القريبة المقبلة إلا أنه أكد أن الامين العام للجامعة العربية مستمر في اتصالاته مع الاطراف المعنية كافة بالشأن السوري لتهيئة الاجواء لعقد هذا المؤتمر وترجمة الموقف العربي القائم على أن الحل السوري هو حل سياسي .


وكان الأخضر الإبراهيمي المبعوث الخاص للأمم المتحدة والجامعة العربية قد استبعد عقد مؤتمر جنيف 2 في يوليو المقبل كما كان متوقعا له .

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان