رئيس التحرير: عادل صبري 06:30 مساءً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

أردوغان: من يلجأون إلى العنف خاسرون

أردوغان: من يلجأون إلى العنف خاسرون

أ ش أ 25 يونيو 2013 12:40

قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، إن العنف ليس مؤشرا على النصر فالعنف يبتلع صاحبه ويهمشه وأولئك الذين يلجأون للعنف ينتهي بهم المطاف في الجهة الخاسرة.

 

وأضاف في خطاب لكتلة حزبة العدالة والتنمية البرلمانية اليوم الثلاثاء، أن هذه الأمة لن تقبل هذه الحملات بعد أن رأت بعينيها هدفها الحقيقي بل ستقف مع الحق والحقيقة، مشيرا الى أن متنزه جيزي بارك ليس مملوكا لمجموعة قليلة من الناس ولكن للامة كلها.

 

وأوضح أردوغان أن المحتجين لم يتكمنوا من حشد التأييد لهم بالداخل فبدأوا في السعي وراء التأييد الخارجي، مضيفا أن الاحتجاجات في تركيا والبرازيل تدار من نفس المنبع.

 


وأكد رئيس الوزراء قائلا "إن أمتنا تراقب هذه الاحتجاجات بقدرعال من الصبر ولكنها استوعبت ماهية هذه الاحتجاجات".


وتطرق أردوغان الى الطائفة العلوية في تركيا فقال " لقد أصدرت توجيهاتي لنائبي باستئناف المشروعات التي تخدم الطائفة وأريد من المواطنين العلويين أن يتيقظوا لهذه المؤامرات التي تحاك للوقيعة بين أبناء الوطن وألا ينخدعوا بهؤلاء".
 


وأضاف رئيس الوزراء التركي، ان الكثير من صغار السن قد تم التلاعب بعقولهم ولكنهم في الحقيقة لم يكونوا إلا مجموعة من الدمى تحركها أصابع أخرى.

 

وأوضح أردوغان "نقدر إرادتنا الوطنية وشرفنا وسوف نحميهما ونفديهما بحياتنا"، مشيرا إلى أن الشرطة دخلت أحد الفنادق بميدان تقسيم لتعقب بعض المخربين بعد هجومهم على قوات الأمن.

 

وذكر أردوغان أن الغرض الرئيس لاحتجاجات جيزي بارك بمدينة اسطنبول هو اعاقة نمو تركيا واقتصادها.     

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان