رئيس التحرير: عادل صبري 02:15 مساءً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

حقوقيون: تقارير لجنة التحقيق الأممية يجب أن تصدر من غزة

حقوقيون: تقارير لجنة التحقيق الأممية يجب أن تصدر من غزة

العرب والعالم

أثار العدوان الصهيونى على غزة

حقوقيون: تقارير لجنة التحقيق الأممية يجب أن تصدر من غزة

الأناضول 24 نوفمبر 2014 13:51

دعا حقوقيون دوليون، وعرب، على ضرورة إصدار لجنة التحقيق الأممية التي شكلها مجلس حقوق الإنسان، للتحقيق في انتهاكات إسرائيل للقانون الدولي والإنساني، تقاريرها من قطاع غزة، كي تتسم بالمصداقية والقوة.

 

وقال هؤلاء الحقوقيون خلال ندوة نظمها مجلس العلاقات الدولية في غزة، اليوم الاثنين، إن إصدار تقارير التحقيق من العاصمة الأردنية عمان، بعد منع إسرائيل وصول اللجنة إلى القطاع، "يضعف مصداقيتها". .

 

وكانت إسرائيل قد أعلنت مؤخرا أنها رفضت طلبا من لجنة التحقيق المكونة من مسئولى حقوق الإنسان الدولي بالدخول إلى أراضيها والضفة الغربية وقطاع غزة من الأردن.
 

جدير بالذكر أن اللجنة التي تشكلت فى نهاية يوليو الماضي تختص في النظر في الهجوم الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة خلال الفترة من 8 يوليو وحتى 26 أغسطس ماضيين وهو الهجوم الذى أدى إلى استشهاد نحو 2160 فلسطينيا وإصابة 11 ألفا آخرين.
 

وأكد المحامي البريطاني، توبي كادمان، أن دقة التحقيق وقوته تكّمن في صدوره من غزة، وإن قيمته القانونية ستنتقص إن أعلن عنه دون معاينة ما حدث على أرض الواقع في غزة".
 

وقال المحامي البريطاني، توبي كادمان، إن منع إسرائيل اللجنة من الوصول إلى القطاع، "يؤكد الشوك حول نواياها بعدم تقديم التعاون في هذا الصدد، وهذا ليس بالأمر الجديد عنها".
 

وأضاف خلال كلمة له ألقها عبر تقنية الفيديو كونفرنس، :"أين دور الأمم المتحدة والمجتمع الدولي ومجلس الأمن من هذا المنع، ويجب أن يضغطوا الضغط على إسرائيل كي تسمح للجنة من ممارسة عملها بحرية ودخول القطاع".
 

وقال صبّاح مختار، رئيس جمعية المحامين العرب، التي تتخذ من لندن مقرًا لها:" صدور تقرير لجنة التحقيق من عمان غير سليم ولا يوافق المعايير القانونية والمهنية، وكيف سيصدر إن لم يحضر المحققون لمسرح الجريمة في غزة".
 

وأضاف خلال كلمة له، ألقاها عبر "الفيديو كونفرنس" :" يجب أن يصدر التقرير من غزة، فلا يعقل نقل آلاف الشهود الغزّيين إلى عمان، كي يدلوا بشهادتهم، وإن تم هذا فإن النتائج ستتّسم بالانتقاص".
 

وقال محمد فرج الغول، النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني، عن كتلة حماس البرلماني، إن "عدم حضور اللجنة إلى القطاع سيعرض التقرير للطعن".
 

وبيّن راجي الصوراني، رئيس المركز الفلسطيني لحقوق الإنسان، في غزة، أن عدم السماح بإدخال طاقم اللجنة "انتهاك كبير للقانون الدولي".
 

وتابع خلال كلمته التي ألقاها:" نحن بحاجة ماسة لتثبيت الجريمة الإسرائيلية على غزة خلال حربها على القطاع، فهذه الجرائم لا تستقط بالتقادم".
 

وشنت إسرائيل حربًا على قطاع غزة في الـ 7 يوليو الماضي أسفرت عن استشهاد ما يزيد عن ألفي فلسطينيً، وإصابة أكثر من 11 ألف آخرين، فضلا عن تدمير أكثر من 9 آلاف منزل بشكل كلي، و9 آلاف آخرين بشكل جزئي، وفق إحصائيات لوزارة الأشغال العامة والإسكان الفلسطينية. 

 

اقرأ ايضا 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان