رئيس التحرير: عادل صبري 05:35 صباحاً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

مقتل 10 وإصابة 66 آخرين في هجوم انتحاري بنيجيريا

مقتل 10 وإصابة 66 آخرين في هجوم انتحاري بنيجيريا

العرب والعالم

عملية انتحارية

مقتل 10 وإصابة 66 آخرين في هجوم انتحاري بنيجيريا

الأناضول 16 نوفمبر 2014 22:27

قتل عشرة نيجيريين على الأقل، وأصيب 66 آخرون بجراح خطيرة، إثر هجوم انتحاري في سوق للاتصالات في بلدة "آذار" المزدحمة بولاية بوتشي شمال شرق البلاد.


 

وأكد الناطق باسم الشرطة، محمد هارونا، وقوع الهجوم، وقال: "نعم، الانفجار وقع في سوق الاتصالات في آذار لكن التفاصيل لا تزال غامضة في الوقت الحاضر".


 

وذكر حكيمي جدة، وهو أحد سكان المنطقة، أنه أحصى ما لا يقل عن عشر جثث، متفحمة للضحايا، في حين أنه أصيب ما يصل إلى 66 شخصًا، ونقلوا إلى مستشفيات مختلفة.


 

وأضاف: "هذا الانفجار وقع في مكان نسميه كاسوان جاغول، يبيع ويصلح الناس، وخاصة الشباب، الهواتف النقالة وملحقاتها".


 

وفي 7 نوفمبر الجاري، قتل 14 شخصًا على الأقل وأصيب نحو 40 آخرون في آذار إثر هجوم نفذه انتحاري يحمل عبوة ناسفة، فجرها في طابور من العمال كان يقفون أمام جهاز الصراف الآلي لسحب رواتبهم.


 

و"بوتشي"، على الرغم من هدوئها النسبي مقارنة بغيرها من الولايات الشمالية الشرقية، لم تكن آمنة تمامًا من هجمات يعتقد أنها ترتبط بجماعة "بوكو حرام" المتشددة.


 

وخلال الأشهر الأخيرة، سيطرت جماعة "بوكو حرام" على العديد من البلدات والقرى في ولايات "بورنو"، و"يوبي"، و"أداماوا" الواقعة في شمال شرق البلاد، معلنة إياها جزء من "الخلافة الإسلامية".


 

ومنذ مايو من العام الماضي، أعلنت الحكومة النيجيرية حالة الطوارئ في ولايات بورنو، ويوبي، وأداماوا في شمال شرقي البلاد، بهدف الحد من خطر "بوكو حرام".


 

وقتل وجرح آلاف النيجيريين منذ بدأت "بوكو حرام" حملتها العنيفة في عام 2009 بعد وفاة زعيمها محمد يوسف، أثناء احتجازه لدى الشرطة، فيما يلقي باللائمة على الجماعة في تدمير البنية التحتية ومرافق عامة وخاصة، إلى جانب تشريد 6 ملايين نيجيري على الأقل منذ ذلك التاريخ.


 

وبلغة قبائل "الهوسا" المنتشرة في شمالي نيجيريا، تعني "بوكو حرام"، "التعليم الغربي حرام"، وهي جماعة نيجيرية مسلحة، تأسست في يناير الثاني 2002، على يد محمد يوسف، وتقول إنها تطالب بتطبيق الشريعة الإسلامية في جميع ولايات نيجيريا، حتى الجنوبية ذات الأغلبية المسيحية.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان