رئيس التحرير: عادل صبري 07:32 مساءً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

جنوب السودان يتهم الخرطوم بقصف أراضيه ودعم المتمردين

جنوب السودان يتهم الخرطوم بقصف أراضيه ودعم المتمردين

العرب والعالم

رئيسا السودان وجنوب السودان - أرشيف

جنوب السودان يتهم الخرطوم بقصف أراضيه ودعم المتمردين

وكالات 15 نوفمبر 2014 08:20

اتهم المتحدث الرسمي باسم جيش جنوب السودان فيليب أقوير السودان، بقصف مناطق داخل الجنوب، ما أسفر عن مقتل سبعة أشخاص من بينهم طفلة، مشيراً إلى أن قوات مشار موجودة الآن في الأراضي السودانية والجميع يعرف ذلك.

 


وقال أقوير في تصريحات صحفية اليوم، إن طائرات أنتينوف تابعة لسلاح الجو السوداني، قام بعمليات قصف عشوائي على منطقة خور تنباك في مقاطعة المابان بولاية أعالي النيل داخل أراضي بلاده الأربعاء الماضي، وأضاف أن القصف أدى إلى سقوط 7 أشخاص بينهم طفلة وأغلبهم لاجئون من ولاية النيل الأزرق التابعة للسودان والذين لجأوا إلى دولة جنوب السودان بسبب الحرب الدائرة في الأراضي السودانية، منذ أكثر من 3 سنوات.


وطالب المتحدث الحكومة السودانية بوقف قصفها فوراً، متابعاً "نحن نحترم الحوار بين قيادات البلدين ولكننا كجيش سنعمل على الدفاع عن أراضينا بكل قوة، وسنسقط أي طائرة عسكرية من الخرطوم تنتهك المجال الجوي في جنوب السودان، ونصد أي هجوم سواء جوي أو بري".


وأضاف أقوير إن الحكومة السودانية ما زالت تقدم الدعم والتجهيزات العسكرية، لقوات زعيم المتمردين نائب رئيس جنوب السابق رياك مشار.

وتابع أن الخرطوم تعمل على فتح المجال لقوات مشار بالهجوم على "مواقعنا عبر القصف الجوي، بعد أن فشلت قوات التمرد في الاستيلاء على أي مواقع منذ مايو الماضي".


وأشار إلى أن قواته أسرت ثلاثة متمردين في المعارك التي دارت الأسبوع الماضي، حول مواقع تقع تحت سيطرة الجيش الشعبي في منطقة الرنك في أعالي النيل، متابعاً "لقد سجل الأسرى اعترافات واضحة بأن الجيش السوداني قام بتدريبهم في معسكرات في ولايات النيل الأزرق وسنار والنيل الأبيض، ومدتهم بالأسلحة والذخائر وأرسلتهم إلى مناطق الرنك، وتم صدهم وقتها ثم أعادوا تنظيم الصفوف من منطقة التبون في ولاية النيل الأبيض داخل الأراضي السودانية، وأُرسلوا مرة أخرى وتمت هزيمتهم".

من جهته، نفي الجيش السوداني أن يكون قد قصف اراضي داخل جنوب السودان.


تأتي اتهامات جنوب السودان للخرطوم، بعد زيارة قام بها رئيس الجنوب سلفاكير ميارديت للسودان، واتفق مع نظيره السوداني عمر البشير على تنفيذ اتفاقيات التعاون التي أبرمتها الدولتان، في شهر سبتمبر عام 2012.

اقرأ أيضا 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان