رئيس التحرير: عادل صبري 09:22 صباحاً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الكوفية الفلسطينية في الكنيست

الكوفية الفلسطينية في الكنيست

العرب والعالم

العضو العربي في الكنيست باسل غطاس

الكوفية الفلسطينية في الكنيست

الأناضول 12 نوفمبر 2014 13:44

فاجأ العضو العربي في الكنيست (البرلمان) الإسرائيلي، باسل غطاس، اليوم، أعضاء الكنيست، بوضعه الكوفية الفلسطينية، على كتفيه أثناء مشاركته في المداولات البرلمانية.

 

وخلال المداولات التي أذاعتها القناة التلفزيونية الخاصة بالكنيست، على الهواء مباشرة، استجوب النائب غطاس، عن كتلة التجمع الوطني الديمقراطي، وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي يتسحاق أهرانوفيتش، حول إطلاق أفراد الشرطة الإسرائيلية النار، فجر السبت الماضي، على خير الدين حمدان (22 عاماً) في بلدة كفر كنا، شمالي إسرائيل، ما أدى إلى مقتله.

 

وتساءل غطاس ما إذا كان أهرانوفيتش ينوي الاستقالة من منصبه، بعد حادث إطلاق النار على الشاب حمدان.

 

من جهته، ردّ أهرانوفيتش بالقول: "على الرغم من أن سؤالك لا يستحق الرد، ولكن لا نية لدي بالاستقالة وسأستمر في منصبي".

 

وكانت عضو الكنيست من حزب "الليكود" اليميني الحاكم، ميري ريغيف، احتجت على صعود غطاس إلى منصة الكنيست، وهو يضع الكوفية على كتفه.

وفي رده على ريغيف، رد غطاس مبتسماً وهو يضع يده على الكوفيه :"هل تتضايقين منها؟".

 

أما رئيس الكنيست، يولي أدلشتاين، فلم يجد ما جانبه، ما يبرر الطلب من غطاس الخروج من القاعة أو خلع الكوفية، فطلب منه الاستمرار، بعد أن أبدى امتعاضه من وضع غطاس لها على كتفه.

والكوفية الفلسطينية المقلمة باللونين الأبيض والأسود يرتديها الفلسطينيون كرمز يعبر عن نضالهم ضد إسرائيل.

 

اقرأ أيضا

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان