رئيس التحرير: عادل صبري 03:03 مساءً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

كردستان: البشمركة يقدمون أرواحهم فداء للعراق ولا وجود للجيش

كردستان: البشمركة يقدمون أرواحهم فداء للعراق ولا وجود للجيش

العرب والعالم

المتحدث باسم حكومة إقليم كردستان، سفين دزيي

كردستان: البشمركة يقدمون أرواحهم فداء للعراق ولا وجود للجيش

وائل مجدي 27 أكتوبر 2014 12:38

قال المتحدث الرسمي باسم حكومة إقليم كردستان سفين دزيي: إن إقليم كردستان الآن يقف في الخط الأمامي لمحاربة الإرهاب، وهو بحاجة إلى مساعدات وأسلحة متطورة، مشيرا إلى أن حكومة الإقليم طلبت من التحالف الدولي تزويدها بدبابات ومروحيات.

وأكد دزيي في حوار لـ الشرق الأوسط أن الحرب التي يخوضها إقليم كردستان ضد داعش تؤثر على الوضع في الإقليم بشكل مباشر، مؤكدا أن هناك تهديدا للاستقرار والازدهار والحرية والعملية السياسية في المنطقة.

وأضاف أن هجوم داعش على مناطق سنجار ومخمور، أثارت مخاوف المستثمرين الأجانب، ونحن نعمل باستمرار من أجل عودة كل الشركات التي غادرت الإقليم، مؤكدا أن هناك مشكلة مالية واقتصادية بسبب قطع بغداد ميزانية ومستحقات الإقليم منذ شهور.

وعن المساعدات العسكرية التي وصلت الإقليم، قال المتحدث باسم حكومة إقليم كردستان: إن الحرب الحالية ليست ضد جيش أو منظمة تقليدية، لكنها حرب ضد دولة إرهابية تمتلك الكثير من الأسلحة الجديدة وليست لدى "داعش" أي مشكلة في تجنيد المقاتلين إلى صفوفه، ونحن نريد أن يتم تزويدنا بأسلحة ثقيلة لكي نستطيع مواجهة داعش، وقوات البشمركة بحاجة إلى تدريب.

وعن دور الحكومة العراقية في الحرب ضد داعش، قال دزيي إن دورها ضعيف، نحن واجهنا كثيرا من المعاناة، ففي مجال رعاية النازحين الموجودين في الإقليم الذين فاق عددهم المليون ونصف والذين هم عراقيون واستقبلهم إقليم كردستان، تصرفت بغداد مثلها مثل أي دولة مانحة أخرى لمساعدة هؤلاء النازحين، ولم تتصرف بصفتها صاحبة للموضوع.

وتابع: أما من الناحية العسكرية فقد كنا نتوقع من بغداد أن تقدم لنا أكثر مما قدمته الآن، قوات البشمركة قدمت أكثر مما قدمته بغداد، البشمركة تقدم يوميا كثيرا من الشهداء في سبيل الدفاع عن المناطق الاستراتيجية في العراق، ولا وجود للقوات العراقية، ولا يقدمون لنا السلاح بشكل مستمر.

وأكد أن حكومة العبادي لن تختلف عن المالكي فيما يخص حل مشكلات أربيل، مؤكدا أن هناك مشكلات كثيرة تحتاج إلى وقت أكثر ورؤية واضحة.

ومضى قائلا: الإقليم يتعرض لحصار اقتصادي فرضه نور المالكي، ونتوقع أن ينهي العبادي هذا الحصار، مؤكدا أن هناك جهودا داخلية ﻹنهاء الأزمة عن طريق تصدير وبيع نفط الإقليم.



اقرأ أيضا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان