رئيس التحرير: عادل صبري 07:13 مساءً | الأربعاء 23 مايو 2018 م | 08 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 32° صافية صافية

القوات الأفغانية تتسلّم المسؤوليات القتالية في جميع أنحاء البلاد

القوات الأفغانية تتسلّم المسؤوليات القتالية في جميع أنحاء البلاد

يو بي آي 18 يونيو 2013 08:07

تسلّمت القوات الأفغانية، اليوم الثلاثاء، رسميًا المسؤوليات القتالية من قوات التحالف في جميع أنحاء البلاد.

 

وأعلن الرئيس الأفغاني حامد كرزاي رسميًا استكمال تسلّم القوات الأفغانية المسؤوليات القتالية على كامل الأراضي الأفغانية بعد تسلّمها هذه المسؤوليات في آخر 95 منطقة وذلك في احتفال في كابول بمشاركة مسؤولين أفغان وأجانب رفيعي المستوى بينهم أمين عام "الناتو" أندرس فوغ راسموسن، وقائد قوة المساعدة الأمنية "إيساف" جوزيف دانفورد.

 

وقال كرزاي للقوات الأفغانية "انتم الآن حماة أفغانستان. حمايتها مسؤوليتكم".

 

وكان تسليم المسؤوليات القتالية في أفغانستان بدأ عام 2011 على 5 مراحل آخرها اليوم في 95 منطقة بولايات قندهار التي تعتبر مهد طالبان ونانغرهار وخوست وباكتيكا.

 

وقال كرزاي إن أفغانستان قدمت الكثير من التضحيات في الحرب ضد الإرهاب في السنوات الـ11 الماضية، مشيرًا إلى أن علاقة بلاده مع دول "الناتو " ستدخل مرحلة جديدة بعد عام 2014.

 

وحثّ المجتمع الدولي والدول الأعضاء في الحلف دعم القوات الأفغانية وتجهيزها بمعدات عسكرية حديثة.

 

وكذلك حث رئيس الوزراء الجديد في باكستان نواز شريف على اتخاذ خطوات عملية في الحرب على الإرهاب والملاذات الأمنة للمتشددين في باكستان.

 

من جانبه، قال راسموسن إنه "فخور بوجوده في أفغانستان في يوم فخر للأفغان"، معتبرًا أن تسلّم القوات الأفغانية للمسؤوليات الأمنية هو حجر أساس بالنسبة لأفغانستان.

 

وقال "لن نقوم من الآن فصاعدًا بالتخطيط والتنفيذ وقيادة العمليات القتالية. وبحلول نهاية 2014 سنستكمل مهمتنا القتالية وستبدأ مهمة جديدة. فنحن مع شركائنا نخطط لمواصلة تدريب القوات الأفغانية وتقديم المشورة والدعم لها".

 

غير أنه أكد أن "التحديات لا تزال موجودة إلاّ أن العملية الانتقالية مستمرة وقوات إيساف تنتقل من القتال إلى الدعم وبحلول نهاية 2014 ستكون أفغانستان محمية بالكامل بأيادي أبنائها".

 

وأشار إلى أن "الناتو وأفغانستان إلى جانب شركائنا سنواصل الرحلة معًا بناء على علاقة جديدة ستبقى قوية في السنوات المقبلة".

 

وهذه المرة الأولى التي تتسلّم فيها السلطات الأفغانية المسؤوليات القتالية في البلاد منذ رحيل الاحتلال السوفياتي عام 1989.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان