رئيس التحرير: عادل صبري 11:14 صباحاً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

تحرير طرابلس.. طلب مصرى ورفض تركى وترحيب إيرانى

تحرير طرابلس.. طلب مصرى ورفض تركى وترحيب إيرانى

العرب والعالم

العملية العسكرية فى طرابلس

مع بدء العملية العسكرية

تحرير طرابلس.. طلب مصرى ورفض تركى وترحيب إيرانى

أحمد جمال - وكالات 22 أكتوبر 2014 17:59

اشتعلت الصراعات الإقليمية الأوضاع داخل طرابلس الليبية، وذلك مع بدء العملية العسكرية للجيش الليبى ففى الوقت الذى طالبت فيه القاهرة بضرورة بإخلائها من الميليشيات المسلحة، رفضت تركيا التدخلات الخارجية فى العاصمة، فيما استغلت طهران الفرصة وأعلنت تأييدها لإخلائها من الإسلاميين.

وقالت الحكومة الليبية، أمس، أنها أمرت قواتها بالتحرك نحو العاصمة طرابلس لـ"تحريرها" من من أسمتهم الجماعات المسلحة الإسلامية المناوئة لها.ودعت، من مقرها فى شرقى البلاد، سكان طرابلس إلى العصيان المدنى حتى تصل قواتها إلى المدينة.

وكانت الحكومة والبرلمان قد نقلا مقريهما إلى مدينة طبرق الشرقية بعد سيطرة الجماعات الإسلامية المسلحة على طرابلس فى شهر أغسطس الماضى، وناشد البيان شباب طرابلس وضواحيها "الالتحام مع القوات للمساهمة فى تحرير أنفسهم وعائلاتهم ومدينتهم وسكانها".

ووصفت حكومة الثنى القوى المسيطرة على العاصمة الليبية بأنها "فئة باغية ظالمة عاثت فسادا ودمرت الممتلكات العامة والخاصة"، كما اتهمتها بخطف وتعذيب سكان طرابلس.

وشهدت طرابلس أخيرا مظاهرات مؤيدة لقوات "فجر ليبيا" ومناهضة لحكومة الثنى وقوات الجنرال السابق خليفة حفتر، الموالية لها، وتطالب بوقف ما تصفه بإرهاب هذه القوات لهم، ويوجد فى ليبيا برلمانان وحكومتان يتنافسان على الشرعية منذ سيطرة الجماعات الإسلامية المسلحة على طرابلس، ما دفع حكومة الثنى إلى الانتقال إلى شرق البلاد.

مطالبات مصرية

طالبت مصر ما سمتها المليشيات بإخلاء مؤسسات الدولة فى العاصمة الليبية طرابلس وتسليمها لحكومة عبد الله الثنى.

وقالت الخارجية المصرية فى بيان لها إنه على جميع المليشيات فى طرابلس إخلاء مقار مؤسسات الدولة بهدف عودة ما سمتها السلطات الشرعية التابعة لحكومة الثنى.


وأضافت أن على كل الأطراف فى ليبيا التخلى عن الخيار العسكرى وبدء حوار سياسى مع بدء عملية تسليم السلاح تدريجيا وفق ما جاء فى المبادرة التى أطلقتها دول الجوار الليبى فى القاهرة مؤخرا.

وتعترف القاهرة بحكومة الثنى المنبثقة عن مجلس النواب المنعقد فى مدينة طبرق شرقى ليبيا، واستقبل الرئيس عبدالفتاح السيسى مؤخرا الثنى، واتفق الطرفان على تعزيز التعاون الأمنى بما فى ذلك تدريب القوات الموالية لحكومة الثنى التى تعتبرها مصر القوات المسلحة الليبية الشرعية.


وقالت الخارجية فى البيان نفسه إن ممارسات ما سمتها المليشيات المتطرفة ضد مؤسسات الدولة الليبية أدت إلى تفاقم الوضع العسكرى والأمنى على نحو بات يفرض تعاملا حاسما وعاجلا مع الوضع، على حد تعبيره.

وأضافت أن ذلك يكون بتفعيل قرار مجلس الأمن رقم 2174 الذى يفرض عقوبات على الأطراف التى تسعى لضرب الاستقرار.


وقبل أسبوع تقريبا أكد مصدران حكوميان ونائب فى مجلس النواب الليبى المنعقد فى طبرق مشاركة طائرات مصرية فى قصف مدينة بنغازى شرقى ليبيا ضمن هجوم لقوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر يستهدف "تحرير بنغازى من المتطرفين"، بيد أن القاهرة نفت مشاركة سلاح الجو المصرى فى قصف المدينة.

وفد تركى


وفى العاصمة الليبية طرابلس التقى، أمس، رئيس حكومة الإنقاذ عمر الحاسى، أمر الله إيشلر مبعوث الرئيس التركى رجب طيب أردوغان.

وقالت حكومة الإنقاذ فى موقعها على الإنترنت إن اللقاء تم فى مقر رئاسة الوزراء بطرابلس التى تسلمتها حكومة الحاسى الشهر الماضى، وبعيد اجتماعه بالحاسى أعلن إيشلر أن تركيا تدعو لوقف إطلاق النار فى ليبيا لدفع مسار الحوار.

وفى تصريحات لاحقة إثر عودته إلى أنقرة وصف إيشلر لقاءاته فى ليبيا بالمفيدة، وقال إن "ليبيا تعانى فى الوقت الراهن من أزمة سياسية".


وشدد المسئول التركى على أن الأزمة فى ليبيا يمكن حلها عبر الحوار والمفاوضات، وقال إن تركيا تدعم عملية الحوار التى أطلقتها الأمم المتحدة، وإنها مستعدة للمساهمة بأى شكل من أجل حل الأزمة.

وندد إيشلر بالتدخلات العسكرية الخارجية فى ليبيا وتحديدا فى طرابلس، وقال إن من شأنها الإضرار بعملية الحوار بشكل كبير، وقال: "نؤكد دعمنا للشعب الليبى الذى قام بثورة 17 من فبراير، وتركيا ستستمر فى الوقوف إلى جانب ذلك الشعب".

ترحيب إيرانى

ومن جانبه أكد السفير الإيرانى الجديد لدى القاهرة محمد محموديان أن بلاده تدعم الشرعية فى ليبيا، وتساند البرلمان الليبى المنتخب باعتباره الممثل الشرعى الذى انتخبه الشعب الليبى، وكشف محموديان أن السفير الإيرانى لدى ليبيا سوف يعود هو وطاقم العمل الدبلوماسى من تونس إلى طرابلس بمجرد عودة الأمن وخروج الميليشيات المسلحة من العاصمة، بحسب تصريحات نشرتها بوابة الوسط الليبية.


اقرأ أيضا:

طائرة حربية تقصف مهبط الزنتان الليبي

فيديو..مفتى ليبيا: مصر ستندم على قصفها لليبيا

فيديو..السيسي: طول ما الشعب ايد واحدة وراء الجيش مفيش قلق

الثنى يدعو إلى عصيان مدنى بطرابلس

السيسى ردًا على قصف ليبيا: نواجه الإرهاب فى الداخل فقط

السيسي: ندعم شرعية ليبيا.. والجيش قادر على حماية دولته

المتحدث باسم الجيش الليبي: أحرزنا تقدمًا بطيئًا فى بنغازي

ليبيا:7 قتلى و23 جريحا لقبيلة التبو فى اشتباكات مع الطوارق

ليبيا:7 قتلى و23 جريحا لقبيلة التبو فى اشتباكات مع الطوارق

مركز أمريكي: ثلاثة عوامل تهدد استقرار مصر

البرلمان الليبى يتحالف رسميًا مع حفتر

شكرى يستقبل مبعوث جامعة الدول لليبيا.. غدًا


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان