رئيس التحرير: عادل صبري 08:34 مساءً | الأحد 24 يونيو 2018 م | 10 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 38° غائم جزئياً غائم جزئياً

"سلاّم" يحذر من مخاطر فتنة في لبنان

بعد مقتل 4 مواطنين بكمين

"سلاّم" يحذر من مخاطر فتنة في لبنان

وكالات 17 يونيو 2013 11:10

دعا رئيس الحكومة اللبنانية المكلّف تمام سلام، اليوم الاثنين، إلى التنبّه من مخاطر الفتنة في البلاد إثر مقتل 4 أشخاص بكمين مسلّح في وادي البقاع شرق لبنان، ما أدّى إلى حالة من التوتر في المنطقة الواقعة قرب الحدود مع سوريا.

 

وأعرب "سلام" عن أسفه الشديد للجريمة التي أودت بحياة 4 أشخاص في منطقة وادي رافق في البقاع الشمالي، ودعا "أهالي الضحايا وجميع المعنيين في المنطقة إلى التزام الحكمة وضبط النفس والتنبّه إلى مخاطر الفتنة، وإلى ترك السلطات الأمنية والقضائية تقوم بواجباتها في ملاحقة المجرمين".

 

واعتبر الحادث "جريمة موصوفة تقف وراءها أيدٍ شريرة لا تريد الخير للبنان واللبنانيين، وتستدعي التعامل معها بأقصى درجات الحزم والشدة وفق مقتضيات القانون".

 

وأضاف أن "هذه الجريمة، على غرار ما سبقها من حوادث مشبوهة في أكثر من منطقة لبنانية، ليست سوى محاولة سافرة لزرع بذور الفتنة والشقاق بين أبناء منطقة البقاع الشمالي، وهي تستدعي من كل المخلصين والحكماء ضبط النفس وتغليب لغة العقل والتهدئة وعدم الانزلاق الى ما يريده لهم مثيرو الفتنة المتربصون شراً بهم وبلبنان".

 

كما دعا أبناء المنطقة إلى "بذل أقصى الجهود لتحييد أنفسهم وأرزاقهم وقراهم ومدنهم عن الأحداث المؤلمة الجارية على الجانب الآخر من الحدود اللبنانية - السورية، والالتفاف حول الجيش اللبناني الذي كان وسيبقى الحصن الحامي للبنان شعبًا وأرضًا".

 

وقتل 4 أشخاص بعد ظهر أمس الأحد في كمين مسلّح نصب لهم في وادي البقاع شرق لبنان، ما أدّى إلى حالة توتر في المنطقة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان