رئيس التحرير: عادل صبري 11:39 صباحاً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

الحمد لله: جئنا إلى غزة لتعمير ما دمرته الحرب الإسرائيلية

الحمد لله: جئنا إلى غزة لتعمير ما دمرته الحرب الإسرائيلية

العرب والعالم

حكومة الوفاق الفلسطينية

الحمد لله: جئنا إلى غزة لتعمير ما دمرته الحرب الإسرائيلية

وكالات 09 أكتوبر 2014 09:42

قال رامي الحمد الله، رئيس حكومة الوفاق الفلسطينية، إن حكومته ستباشر في إعادة إعمار قطاع غزة، وبناء ما دمرته الحرب الإسرائيلية الأخيرة.


وأضاف الحمد الله، في مؤتمر صحفي عقده صباح اليوم، في معبر بيت حانون "إيرز" شمال القطاع عقب وصوله برفقة وزراء حكومته، قادمين من الضفة الغربية، في أول زيارة إلى غزة منذ تشكيل الحكومة في يونيو الماضي:" جئنا اليوم إلى غزة، بهدف إعادة الحياة الطبيعة لها".

وشنت إسرائيل في السابع من يوليو الماضي حرباً على قطاع غزة، استمرت 51 يوماً، وتسببت في مقتل 2159 فلسطينياً، وإلحاق دمار واسع في المنازل والبنية التحتية.

وأكد الحمد الله أن الحكومة ستعمل على "إغاثة قطاع غزة بشكل عاجل، وتنتقل وفق خطة وطنية اقتصادية لتحقيق التنمية الشاملة".

وتابع:سنحمل من غزة إلى مؤتمر المانحين لإعادة إعمار القطاع والمقرر عقده في القاهرة يوم الأحد المقبل، رزمة من المشاريع الإغاثية والتنموية، وحشد المزيد من الدعم لتوفير حياة كريمة لسكان القطاع.

واستكمل: جئنا للبدء في ورشة عمل كاملة لإغاثة أهلنا في غزة وتأهيل ما دمرته الحرب الإسرائيلية، واستنهاض كامل القطاعات، وسنحمل إلى مؤتمر القاهرة رزمة من المشاريع هدفها إعادة الحياة الطبيعية والآمنة لسكان قطاع غزة.

وأكد الحمد الله، أنه جاء إلى قطاع غزة ممثلا عن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، واعدا برفع الحصار الإسرائيلي، وفتح كافة المعابر، وتشغيل الممر الآمن(بين غزة والضفة الغربية).

وقال الحمد الله إن الحكومة تسعى إلى تدويل القضية الفلسطينية، وتوفير حماية دولية للفلسطينيين، ومحاسبة إسرائيل على ما وصفها بسياسة العقاب الجماعي.

ووصل رئيس حكومة الوفاق الفلسطينية، رامي الحمد الله، ووزراء حكومته، إلى قطاع غزة، قبل لحظات عبر معبر بيت حانون "إيريز"، وذلك لعقد جلسة مجلس الوزراء في القطاع لأول مرة منذ تشكيل الحكومة في يونيو الماضي.

وانتشرت قوات شرطية وأمنية تابعة لوزارة الداخلية في قطاع غزة، منذ ساعات الصباح الأولى على المفترقات الرئيسية، لتأمين زيارة حكومة التوافق.

و تجتمع حكومة التوافق بكامل وزرائها لأول مرة حضوريا منذ تشكيلها في الثاني من يونيو الماضي.

ودأبت الحكومة على عقد اجتماعاتها عبر تقنية الأقمار الصناعية "الفيديو كونفرنس، في ظل منع السلطات الإسرائيلية منح وزراء قطاع غزة، التصاريح اللازمة للسفر إلى الضفة الغربية. وتضم حكومة التوافق الفلسطينية، 18 وزيرا، بينهم 5 من قطاع غزة، (أحدهم مقيم في رام الله).

أقرأ أيضا:

غزة-تنشر-قواتها-استعدادا-لوصول-حكومة-الوفاق">شرطة غزة تنشر قواتها استعدادا لوصول "حكومة الوفاق"

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان