رئيس التحرير: عادل صبري 09:35 مساءً | الاثنين 19 نوفمبر 2018 م | 10 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

القاعدة تعلن مسؤوليتها عن تفجيرين باليمن

القاعدة تعلن مسؤوليتها عن تفجيرين باليمن

العرب والعالم

القاعدة تجري عمليات باليمن

هل تستدعي قوى اقتصادية تنظيما متطرفا لمواجهة تطرف آخر

القاعدة تعلن مسؤوليتها عن تفجيرين باليمن

زكريا الكمالي - وكالات 05 أكتوبر 2014 18:36

أعلن تنظيم القاعدة، اليوم الأحد، مسؤوليته عن هجومين استهدفا تجمعا ومقرا للحوثيين بمحفظتي صنعاء وعمران، الخميس والجمعة الماضيين.

ونشر التنظيم بيانين على حسابه بموقع "تويتر"، أعلن فيهما مسؤوليته عن هجوم استهدف تجمع للحوثيين في سوق "لأهنوم"  بمحافظة عمران مساء الخميس الماضي، وذكر البيانان إن التفجير "استهدف تجمعاً للحوثيين بالسوق، وأن حوالي 15 سقطوا بين قتيل وجريح".

كما أعلن التنظيم  مسؤوليته عن هجوم استهدف مقراً للحوثيين، في منطقة "هبرة"  بالعاصمة صنعاء، الجمعة الماضية، وتحدث عن سقوط قتلى وجرحى في الهجوم، لم يحددهم ، لكن مصادر محلية قالت لمراسل الأناضول في وقت سابق، إن حوالي أربعة قتلى حوثيين سقطوا في هذا الهجوم.

ولم يصدر أي بيان رسمي من جماعة الحوثي حتى اللحظة يؤكد ذلك، حيث أن الجماعة المسلحة لا تعلن دائماً عن قتلاها في معاركها.

وكانت العاصمة صنعاء سقطت في 21 سبتمبر الماضي، في قبضة الحوثيين، وبسطت الجماعة سيطرتها على معظم المؤسسات الحيوية فيها، لاسيما مجلس الوزراء، ومقر وزارة الدفاع، ومبنى الإذاعة والتلفزيون، في ذروة أسابيع من احتجاجات حوثية تطالب بإسقاط الحكومة، والتراجع عن رفع الدعم عن الوقود.

وتحت وطأة هذا الاجتياح العسكري، وقع الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، اتفاقاً مع جماعة الحوثي، بحضور مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، جمال بن عمر، ومندوبي الحوثيين، وبعض القوى السياسية اليمنية.

ومن أبرز بنود الاتفاق، تشكيل حكومة كفاءات في مدة أقصاها شهر، وتعيين مستشار لرئيس الجمهورية من الحوثيين وآخر من الحراك الجنوبي السلمي، وأيضًا خفض سعر المشتقات النفطية.

بينما رفضت جماعة الحوثي آنذاك التوقيع على الملحق الأمني للاتفاق، والذي ينص ضمن بنوده على أن تسحب الجماعة مسلحيها من العاصمة التي باتت بشكل شبه كامل تحت سيطرة الجماعة، بيد أنها وقعت الملحق في 27 سبتمبر الماضي.

 

اقرأ أيضا..

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان