رئيس التحرير: عادل صبري 11:16 صباحاً | الأربعاء 19 سبتمبر 2018 م | 08 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

الرئيس اليمني يؤدي صلاة العيد بقصره بعد سيطرة الحوثيين على صنعاء

الرئيس اليمني يؤدي صلاة العيد بقصره بعد سيطرة الحوثيين على صنعاء

العرب والعالم

الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي

الرئيس اليمني يؤدي صلاة العيد بقصره بعد سيطرة الحوثيين على صنعاء

الأناضول 04 أكتوبر 2014 07:29

أدى الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي صلاة عيد الأضحى المبارك داخل مبنى دار الرئاسة في العاصمة صنعاء هو وعدد من المسؤولين في الحكومة جراء سيطرة المسلحين الحوثيين على العاصمة اليمنية.

وتفاجأ اليمنيون بتحويل الرئيس اليمني أحد قاعات الاجتماعات المعروفة في دار الرئاسة إلى مصلى أدى فيه الرئيس برفقة عدد قليل من المسؤلين اليمنيين الصلاة، بحسب ما بثه التلفزيون الرسمي.


 

وفي خطبة مختصرة بثها التلفزيون اليمني، شدد خطيب العيد أكرم الرقيحي على ضرورة التزام كافة القوى السياسية اليمنية بتنفيذ اتفاق السلم والشراكة لكي يتم تجنيب اليمن مخاطر الانزلاق الى اتون الحروب والصراعات.


 

وقال الرقيحي إن اتفاق السلم والشراكة الموقع بين القوى السياسية كان ضرورة ملحة اقتضته طبيعة المرحلة الخطيرة التي يمر بها اليمن.


 

وكانت العاصمة صنعاء سقطت في 21 سبتمبر الماضي، في قبضة الحوثيين، وبسطت الجماعة سيطرتها على معظم المؤسسات الحيوية فيها، ولاسيما مجلس الوزراء، ومقر وزارة الدفاع، ومبنى الإذاعة والتلفزيون، في ذروة أسابيع من احتجاجات حوثية تطالب بإسقاط الحكومة، والتراجع عن رفع الدعم عن الوقود.


 

وتحت وطأة هذا الاجتياح العسكري، وقع الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، اتفاقاً مع جماعة الحوثي، بحضور مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، جمال بن عمر، ومندوبي الحوثيين، وبعض القوى السياسية اليمنية. ومن أبرز بنود الاتفاق، تشكيل حكومة كفاءات في مدة أقصاها شهر، وتعيين مستشار لرئيس الجمهورية من الحوثيين وآخر من الحراك الجنوبي السلمي، وأيضًا خفض سعر المشتقات النفطية.


 

بينما رفضت جماعة الحوثي آنذاك التوقيع على الملحق الأمني للاتفاق، والذي ينص ضمن بنوده على أن تسحب الجماعة مسلحيها من العاصمة التي باتت بشكل شبه كامل تحت سيطرة الجماعة، بيد أنها وقعت الملحق في 27 سبتمبر الماضي.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان