رئيس التحرير: عادل صبري 03:30 صباحاً | الجمعة 20 أبريل 2018 م | 04 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

قلق فى مجلس الأمن بشأن الأوضاع الإنسانية فى الصومال

قلق فى مجلس الأمن بشأن الأوضاع الإنسانية فى الصومال

أ ش أ 14 يونيو 2013 11:23

<a class=مجلس الامن -ارشيف" src="/images/news/42af27541c040a7535844b89cfc05a29.jpg" style="width: 600px; height: 350px;" />أعرب مجلس الأمن الدولي عن قلقه إزاء تدهور الأوضاع الأمنية في منطقة جوبالاند الصومالية ولا سيما في كيسمايو.

ودعا مجلس الأمن جميع الأطراف إلى "الامتناع عن أي عمل من شأنه أن يهدد السلم والاستقرار في مناطق جوبالاند والتواصل مع الحكومة الاتحادية في الصومال بطريقة بناءة من أجل إيجاد حل سلمي للأزمة الراهنة وتخفيف الحالة الإنسانية المتردية".

 

وأكد أعضاء مجلس الأمن،  في بيان رئاسي، دعمهم لتطوير نظام فعال للحكومة الاتحادية، وذلك تمشيا مع الدستور المؤقت واحترام سيادة ووحدة أراضي الصومال، من أجل ضمان وجود شراكة بناءة وصادقة بين حكومة الصومال والإدارات المحلية والإقليمية، وفي هذا السياق أعرب أعضاء مجلس الأمن كذلك عن تطلعهم إلى إجراء عملية شاملة لمراجعة الدستور.

وشدد بيان أعضاء مجلس الأمن، على "أهمية ألا تصرف القضايا في مناطق جوبالاند الانتباه عن الحاجة الملحة لوضع حد للتهديد الذي تشكله حركة الشباب وإحلال الأمن والازدهار للشعب الصومالي".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان