رئيس التحرير: عادل صبري 04:54 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

الإيرانيون ينتخبون خلفا لأحمدي نجاد

انقسام المتشددين يزيد فرص روحاني..

الإيرانيون ينتخبون خلفا لأحمدي نجاد

طهران - أ ف ب 14 يونيو 2013 04:58

تجمع انتخابي للمرشح سعيد جليلي - ارشيفية بدأ اكثر من 50 مليون ناخب ايراني اليوم الجمعة الادلاء باصواتهم لاقتراع لاختيار رئيس جديد في معركة يتنافس فيها ثلاثة مرشحين انقسم حولهم المعسكر المحافظ، ومرشح رابع نجح في ان يوحد خلفه المعتدلين والاصلاحيين سويا مما اعطى هؤلاء املا بالفوز بعد اربع سنوات على اعادة انتخاب محمود احمد نجاد لولاية ثانية واخيرة في انتخابات طعنت بنزاهتها المعارضة.

وقال المرشد الاعلى للجمهورية الاسلامية الايرانية علي خامنئي بعدما ادلى بصوته "ليشارك الشعب لان الامر يتعلق بمستقبل البلاد". واضاف "انصح الجميع بالتصويت وبالتصويت منذ ساعات النهار الاولى".
وفتحت مراكز الاقتراع ابوابها في الساعة الثامنة (3,30 تغ) بحسب ما افاد التلفزيون الرسمي، وتغلق بعد عشر ساعات. وفي حال كان الاقبال على التصويت كبيرا يمكن تمديد المهلة حتى منتصف الليل.
وتدور المعركة الانتخابية بين المرشح المعتدل حسن روحاني (64 عاما) وثلاثة مرشحين محافظين هم وزير الخارجية السابق علي اكبر ولايتي ورئيس بلدية طهران محمد باقر قاليباف وكبير المفاوضين في الملف النووي سعيد جليلي.
والى جانب هؤلاء المرشحين الاربعة يخوض السباق الرئاسية مرشحان آخران هما محسن رضائي ومحمد غرزي، الا ان حظوظهما بالفوز معدومة.
واضافة الى رئيس البلاد ينتخب الايرانيون في هذا اليوم الانتخابي الطويل مجالسهم البلدية أيضا
واذا لم يحز اي من المرشحين على 50,1% من الاصوات فان دورة ثانية ستنظم في 21 حزيران/يونيو الجاري. ومن المتوقع بدء صدور النتائج اعتبارا من السبت.
ودعا كلا من المعسكرين الاصلاحي والمحافظ انصاره الى الاقبال على الانتخابات بكثافة.
واتحد المعتدلون والاصلاحيون وراء روحاني بعد انسحاب الاصلاحي محمد رضا عارف الثلاثاء، ومذذاك تحرك مناصروه على شبكات التواصل الاجتماعي ودعوا الى التصويت بكثافة له.

لمزيد من الاخبار ذات صلة :

الانتخابات الإيرانية.. 6 مرشحين يتنافسون على منصب منزوع الصلاحيات

المحافظون والإصلاحيون.. من يحسم ماراثون الانتخابات الإيرانية؟

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان