رئيس التحرير: عادل صبري 12:23 صباحاً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الإفتاء الليبية تطالب بتعليق حوار غدامس

 الإفتاء الليبية تطالب بتعليق حوار غدامس

العرب والعالم

تأجيل الحوار الأممى فى ليبيا

الإفتاء الليبية تطالب بتعليق حوار غدامس

وكالات 30 سبتمبر 2014 14:38

طالبت دار الإفتاء الليبية، اليوم، بتعليق الحوار الذي انطلق أمس برعاية الأمم المتحدة في مدينة غدامس على الحدود الليبية الجزائرية، بين مجلس النواب الليبي وأعضائه الرافضين استمرار انعقاده بمقره المؤقت في مدينة طبرق، بأقصى الشرق الليبي.

 


وقال مجلس البحوث والدراسات الشرعية، التابع لدار الإفتاء، والأمانة العامة لهيئةَ علماء ليبيا، في بيان أصدره اليوم، إن العلماء يطالبون بتعليق الحوار مع من وصفوه ببرلمان طبرق في الوقت الحاضر، وتأجيله.


وأوضح البيان أن هذا التأجيل سيستمر إلى أن يقول القضاء كلمته في التجاوزات الدستورية، والقرارات الخطيرة الصادرة عنه، في إشارة إلى الطعون المقدمة من بعض أعضاء مجلس النواب والمؤتمر الوطني العام (البرلمان) السابق والمنتهية فترة ولايته أمام المحكمة الدستورية العليا بعدم شرعية اجتماعات البرلمان المنتخب في طبرق، وضرورة عودته إلى مقره الأصلي في العاصمة الليبية طرابلس.


وانتقد البيان وصف عامة الثوار بالإرهابِ، كما انتقد التحذيرات التي وجهها صالح عقيلة رئيس مجلس النواب للمجتمع الدولي، من على منبر الجمعية العامة للأمم المتحدة، بأنهم إن سكتوا عن هذا الإرهاب، الذي يقوده الثوار في ليبيا، فسيندمون، ويدفعون الثمن.


وأضاف البيان: "ليس من حق أحد أن يتحاور مع هذا الجسم، الذي انحرف عن ثوابت الدين والوطن، حتى يفصل القضاءُ في أمره، ويقول كلمتَه".

وشدد بيان دار الإفتاء على أنَّ الحوارَ ليس مقصوداً في ذاته، معتبراً أن الحوار ليسَ من أجل اقتسامِ المصالح، وتمييعِ القضايا، والتفريطِ في دماءِ الشهداء، ويجبُ أن يكونَ على أساسِ الثوابتِ الوطنية، بمرجعية شرعية، على حد تعبيره.

اقرأ أيضا 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان