رئيس التحرير: عادل صبري 06:52 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

عودة الهدوء لولاية أعالي النيل بجنوب السودان

عودة الهدوء لولاية أعالي النيل بجنوب السودان

العرب والعالم

جنوب السودان

عودة الهدوء لولاية أعالي النيل بجنوب السودان

الأناضول 30 سبتمبر 2014 13:25

قال حاكم ولاية أعالي النيل، شمالي جنوب السودان، سايمون كون فوج، إن الهدوء والاستقرار عادا إلى جميع أرجاء الولاية، بعد أن شهدت إحدى مقاطعاتها هجوماً من قبل "متمردين"، خلال الأسبوعين الماضيين.

 

وفي تصريحات أدلى بها للصحفيين، في العاصمة جوبا، اليوم ، قال فوج إن "مقاطعة الرنك، شمالي الولاية، باتت تحت السيطرة الكاملة للجيش الشعبي (الحكومي)، كما أن مناطق إنتاج النفط أصبحت تحت تأمين وسيطرة الحكومة بالكامل".

وهو ما أكده محافظ مقاطعة الرنك، لوال شول دينق، في اتصال هاتفي مع وكالة الأناضول.
 

وقال دينق إن "الهدوء عاد للمقاطعة بعد الهجوم الذي شنه متمردون تابعون لريك مشار، النائب السابق للرئيس سلفاكير ميارديت، خلال الأسبوعين الماضيين"، مشيراً إلى أن "الهدوء شجع المواطنين على العودة إلى مناطق سكانهم، حيث عادت الحياة إلى طبيعتها".
 

وشهدت الرنك، خلال الأيام الماضية، هجوماً شنته قوات مشار على منطقتى الزهراء، والويل ديت، حيث اندلعت على إثر ذلك اشتباكات عنيفة، خلفت 14 قتيلاً مدنياً، بحسب ما ذكره المحافظ في وقت سابق، وهو ما لم يتسن الحصول على تعقيب بشأنه من قبل قوات مشار آنذاك.
 

يشار إلى أن أهمية الرنك، تكمن في أنها قريبة من مقاطعة ملوط، مركز انتاج النفط في البلاد.
 

وتشهد دولة السودان " target="_blank">جنوب السودان منذ ديسمبر 2013، صراعاً دموياً على السلطة بين القوات الحكومة والمعارضة المسلحة بقيادة مشار، ولم تنجح مفاوضات السلام التي جرت خلال الفترة الماضية في أديس أبابا، في وضع نهاية للعدائيات بين الطرفين والتوصل إلى صيغة لتقاسم السلطة حتى الآن.

 

اقرأ أيضا 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان