رئيس التحرير: عادل صبري 05:32 مساءً | الاثنين 18 يونيو 2018 م | 04 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

الهجرة غير الشرعية بالجزائر.. الهروب من القمع إلى الموت

الهجرة غير الشرعية بالجزائر.. الهروب من القمع إلى الموت

العرب والعالم

غرق مركب على متنها مهاجرين غير شرعيين _ أرشيفية

الهجرة غير الشرعية بالجزائر.. الهروب من القمع إلى الموت

أيمن الأمين 16 سبتمبر 2014 11:28

دولة غنية وشعب فقير، ديكتاتورية عسكرية تحكم لا ترى سوى نفسها، تتعامل مع الشعب الجزائرى وكأنه نازح أفريقي، يقمع ويطارد ثم يرغم على الهجرة، نزيف داخلى ينخر بلد المليون شهيد وسط صمت حكومى وعربي.

فبرغم من ثراء الجزائر، فهى لا تزال بلد الهجرة، فمن تهجير جماعى من مغتصب بريطانى مطلع القرن العشرين، إلى هجرة تبدو اختيارية فى ظاهرها، لكنها تحمل بداخلها آلام ومعاناة ملايين الشباب الجزائريين.

الجزائر حالياً تعد أغنى دولة فى المغرب العربى وثانى أغنى دولة فى أفريقيا، بعد جنوب أفريقيا، فمنذ بداية العقد الأول من القرن الحالى لم يتوقف إجمالى الناتج المحلى للجزائر عن النمو، فالجزائر بالرغم من ثرائها، لا تزال بلد الهجرة الذى كانت عليه فى بداية القرن العشرين، عندما كانت الأزمات الاقتصادية المدمرة والعمليات الاستعمارية لنزع الملكية تدفع الجزائريين الأصليين إلى هجرة جماعية مكثفة نحو العاصمة الفرنسية.

تناقض ظاهرى بين الحقيقة والواقع، فلماذا يهاجر الشباب الجزائرى إلى أوروبا؟ فكيف لدولة احتياطيها النقدى يتجاوز 210 مليارات دولار تبدو فقيرة؟ وهل البطالة السبب؟ أم أن صناع القرار فى الجزائر يتعمدون تهجير الشباب؟.

"قوارب الموت"

فالوسيلة الرئيسية للهجرة غير الشرعية هى " قوارب الموت الخشبية" التى تصل عن طريق البحر إلى السواحل الاسبانية أو الإيطالية والفرنسية، هرباً من جحيم الدولة، وبحثاً عن حياة أفضل، وامرأة أوربية جميلة، فالشاب الجزائرى يبيع ما يملك من أجل قطع تذكرة ذهاب على متن قارب بلا رجعة.

الهجرات غير الشرعية للشباب الجزائرى ازدادت فى الآونة الأخيرة بشكل مخيف، فمنذ أيام أعلن حرس السواحل الجزائرية أن وحداته أحبطت محاولة هجرة 11 شابا بطريقة غير شرعية شرقى الجزائر،موضحة أن الشباب كانوا على متن قارب صيد بمنطقة (رأس الحمراء) بمحافظة (عنابة) شرقى الجزائر فى محاولة لبلوغ المياه الإقليمية لايطاليا، مشيراً إلى أن الشبان من جنسية جزائرية وتتراوح أعمارهم بين 20 و25 سنة.

ولفتت قوات حرس الحدود إلى أن الوحدات لا تزال تبحث عن ثلاثة مهاجرين تم اعتبارهم فى عداد المفقودين عندما كانوا على متن قارب تعرض لعطب تقنى رفقة 14 مهاجرا آخر تم إنقاذهم فى عرض البحر.

علماء النفس والقانون يحاولون فهم المشاكل التى تؤثر فى الشباب الجزائرى وتدفعه إلى الهجرة غير الشرعية والعنف.

"ديكتاتورية الحاكم"

الدكتور مصطفى السعداوى الخبير القانونى والناشط الحقوقى إن التشريع الجزائرى منقول من التشريع المصري، فليس هناك معاقبة قانونية لهذا الجرم، فى حق النفس والوطن.

وأوضح الخبير القانونى لـ"مصر العربية" أن النظام الديكتاتورى الحاكم للجزائر يسعى لترسيخ الفساد الإدارى المستشرى فى مفاصل الدولة، بحثاً عن استقرار نظامهم المستبد، قائلاً إن بوتفليقه الرئيس الجزائرى ونظامه الحاكم لا يهمه موت آلاف الشباب أو هروبهم من البلد ولا حتى موت بلد بأكمله بقدر ما يهمه أن يبقى مهيمنا وجاثما على كرسيه.

وتابع الناشط الحقوقى أن هناك قبضة أمنية تقنن الآن فى إرغام الشباب وتهجيرهم عن الجزائر، وكبت حرياتهم، لإشعار الجميع أن هجرة الشباب اختيارية وليست هرباً من الفقر.

" عدم استقرار سياسي"

وقال الدكتور محمود عبد الحميد أستاذ علم النفس إن إرجاع التدفقات المهاجرة من الجزائر نحو الخارج إلى أسباب كثيرة أهمها: تعتمد السلطة الحاكمة فى الجزائر لتهجير الشباب، مضيفاً أن عدم الاستقرار السياسى وتقلص مجال الحريات زاد من يأس الشباب، فاتجه لأوربا لتحقيق هذا الحلم.

وأشار عبد الحميد لـ"مصر العربية" إلى أن عدد الجزائريين الذين يعيشون خارج الجزائر يتجاوز الملايين موزعين بشكل كبير فى أنحاء أوربا، أكثرهم فى فرنسا واسبانيا وإيطاليا، لافتاً إلى أن معظم الذين يبحثون عن الهجرة بشكل غير شرعى تتراوح أعمارهم بين 14 و26 عاماً.

"خرق للقانون"

شريفة بوعطا أستاذة علم النفس ونائبة رئيس جمعية البحث والتحسين الجزائرية قالت إن هذه الأحداث تعتبر أعراضا لأزمة عميقة تؤثر فى المجتمع. وترى أن الشباب وجدوا أنفسهم أمام مجموعة من الناس أصبحوا أثرياء بطرق غير شريفة وبخرق للقانون بدون أى اعتبار للنتائج.

وأضافت أستاذة علم النفس فى تصريحات صحفية أن "القانون يؤدى إلى حالة انعدام القانون أو إلى الحفاظ على القانون الذى يقسم العالم إلى قسمين: أولئك الذين يمتلكون، بما فى ذلك مهربى الناس والذين "ينجحون" بفضل وجود أصدقاء فى المكان المناسب، وأولئك الذين لا يملكون شيئا".

وتعتقد بوعطا أن هذا الأمر لا يترك للشباب سوى خيارين: التمرد أو تدمير الذات. "يريدون توجيه رسالة، فيتجهون إلى مواجهة أصحاب الامتياز بدون أن يستطيعوا القيام بأى شيء. إنهم يريدون إظهار أنهم قادرون على شيء ما أيضا".

"سلوك مضاد"

ويرى عالم النفس نور الدين خالد أن الهجرة غير الشرعية تعتبر شكلا من أشكال السلوك "المضاد للمؤسسة القائمة" الذى ينبع من عدم الحصول على الفرصة للاندماج فى المجتمع.

وأضاف نور الدين فى تصريحات صحفية أن "القول بأن الهجرة غير الشرعية مجرد تعبير عن اليأس ما هو إلا تبسيط لهذه الظاهرة المعقدة. أعتقد أن الأمر بالنسبة لهؤلاء الشباب هو أحد الخيارات المفتوحة أمامهم إذا أرادوا بناء هوياتهم بأنفسهم ومحاولة أن يكونوا رجالا. ولهذا السبب لا يعتبر حركة تدميرية على الرغم من وجود خطر الموت الذى ينتظرهم، أو بالأحرى أسلوبا متطرفا فى إثبات الذات".

يذكر أن الجزائر تعانى من الهجرات غير الشرعية للشباب فى الفترة الأخيرة، آخرها ماتم ضبطه من قوات حرس الحدود الجزائرية لـ11 شاباً جزائرياً تتراوح أعمارهم بين 15_ والـ 25 عاماً وهم يحاولون الهرب والهجرة لفرنسا وإيطاليا.

اقرأ أيضًا
الجزائر-تعرض-رسميا-استضافة-الحوار-بين-الفرقاء-الليبيين">الجزائر تعرض رسميا استضافة الحوار بين الفرقاء الليبيين

الجزائر-تفتح-تحقيقا-حول-بيان-انضمام-أعضاء-في-قاعدة-المغرب-لـ-داعش">الجزائر تفتح تحقيقا حول بيان انضمام أعضاء فى قاعدة المغرب لـ الجزائر-تفتح-تحقيقا-حول-بيان-انضمام-أعضاء-في-قاعدة-المغرب-لـ-داعش">"الجزائر-تفتح-تحقيقا-حول-بيان-انضمام-أعضاء-في-قاعدة-المغرب-لـ-داعش">داعشالجزائر-تفتح-تحقيقا-حول-بيان-انضمام-أعضاء-في-قاعدة-المغرب-لـ-داعش">"

الجزائر">داعش على أبواب الجزائر

الجزائرى-أحمد-عضيمى-التعاون-مع-مصر-للتدخل-في-ليبيا-مرفوض">الخبير الجزائرى أحمد عضيمى: الجزائرى-أحمد-عضيمى-التعاون-مع-مصر-للتدخل-في-ليبيا-مرفوض">التعاون مع مصر للتدخل فى ليبيا مرفوض

الجزائر-وأثيوبيا-بث-مباشر">مشاهدة مباراة الجزائر وأثيوبياالجزائر-وأثيوبيا-بث-مباشر">.. الجزائر-وأثيوبيا-بث-مباشر">بث مباشر

الجزائر-وأثيوبيا">التشكيل الرسمى لمباراة الجزائر وأثيوبيا

الجزائر-الآلاف-يتظاهرون-دعما-لغزة">الجزائرالجزائر-الآلاف-يتظاهرون-دعما-لغزة">.. الجزائر-الآلاف-يتظاهرون-دعما-لغزة">الآلاف يتظاهرون دعما لغزة

الجزائر-لـ-المغرب-حريصون-على-بناء-علاقات-طبيعية-معكم">الجزائر لـ المغرب: الجزائر-لـ-المغرب-حريصون-على-بناء-علاقات-طبيعية-معكم">حريصون على بناء علاقات طبيعية معكم

الجزائري-لا-خسائر-في-زلزال-العاصمة">وزير الداخلية الجزائري: الجزائري-لا-خسائر-في-زلزال-العاصمة">لا خسائر فى زلزال العاصمة

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان