رئيس التحرير: عادل صبري 04:40 مساءً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

افتتاح السياج الأمني بالحدود الشمالية للسعودية

افتتاح السياج الأمني بالحدود الشمالية للسعودية

العرب والعالم

العاهل السعودي، الملك عبد الله بن عبد العزيز

افتتاح السياج الأمني بالحدود الشمالية للسعودية

الأناضول 05 سبتمبر 2014 23:24

افتتح العاهل السعودي، الملك عبد الله بن عبد العزيز، مساء أمس الجمعة، المرحلة الأولى من مشروع السياج الأمني، الذي أقامته المملكة على حدودها الشمالية بطول 900 كيلو متر، بهدف إحكام السيطرة على الحدود الشمالية ومنع أي مخاطر محتملة.

 

وقالت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، إن الملك عبد الله بن عبد العزيز افتتح في قصره بجدة، مساء الجمعة، مشروع خادم الحرمين، المرحلة الأولى، حيث تفضل بلمس الشاشة الإلكترونية إيذانًا بافتتاح المشروع.


حضر افتتاح المشروع عاهل البحرين الملك حمد بن عيسى آل خليفة، والأمير سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، والأمير خالد بن بندر بن عبد العزيز رئيس الاستخبارات العامة، والأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز وزير الداخلية.

 

ووصف فيلم تسجيلي للمشروع، تم عرضه خلال الافتتاح، وبث التلفزيون السعودي لقطات منه، مشروع السياج الأمني بأنه يطبق مفهوم الحدود الذكية بما يحويه من إمكانات، ويستهدف رفع فعالية أمن الحدود استباقًا لأي مخاطر حماية للوطن.

 

ويتكون المشروع، بحسب وكالة الأنباء السعودية، من مليون و450 ألف متر شبكة ألياف بصرية و0 رادارًا بطول 900 كيلو متر.

 

ويضم المشروع 8 مراكز للقيادة والسيطرة و32 مركز استجابة على طول الحدود مجهزة بثلاث فرق للتدخل السريع و38 بوابة خلفية وأمامية مزودة بكاميرات مراقبة وعدد أبراج المراقبة والاتصالات بالمشروع 78 برجاً منها 38 برج اتصالات و50 كاميرا نهارية وليلية و40 برج مراقبة و85 منصة للمراقبة و10 عربات مراقبة واستطلاع.


ويبلغ عدد المتدربين في المشروع 3397 متدبًا، وعدد المدربين 60 مدربًا لاستدامة التشغيل.

 

وضم المشروع مركز التدريب بعرعر، أقصى شمال المملكة، لتدريب الضباط والأفراد على التشغيل العملياتي والفني، ويشتمل على معامل تشبيهية للأنظمة وميادين للتدريب العملياتي وورش للتدريب على الصيانة وكذلك مرافق إدارية وتعليمية وصحية وترفيهية، وإنشاء 4 مجمعات لقيادة القطاعات، تحتوي على جميع المرافق الإدارية والتعليمية والصحية والترفيهية بالإضافة إلى مبنى للاستخبارات وسجن، وإنشاء 3 مجمعات سكنية وهي حفر الباطن ورفحاء وطريف وتشتمل 630 وحدة سكنية ومراكز تسوق ومساجد ومدارس ووحدات صحية ومحطات تحلية ومراكز رياضية وملاعب للأطفال.


وذكرت وكالة الأنباء السعودية أن عدد المتسللين ومهربي المخدرات ومهربي الأسلحة ومهربي المواشي أصبح بعد المشروع صفرًا، فيما يصف مراقبون المشروع بأنه أطول مشروع أمني حدودي في العالم.


وأمر العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز في 26 يونيو الماضي باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية مكتسبات الوطن وأراضيه، وأمن واستقرار الشعب السعودي، في ضوء الأحداث الجارية في المنطقة وبخاصةً في العراق، دون أن يوضح ما هي تلك الإجراءات.


ومنذ 10 يونيو الماضي، تسيطر قوى سنية عراقية يتصدرها تنظيم "الدولة الإسلامية" المعروف إعلاميًا بـ"داعش" على مدينة الموصل، شمالي العراق، بعد انسحاب قوات الجيش العراقي منها وترك أسلحته، وتكرر الأمر في مناطق أخرى بمحافظتي صلاح الدين، وديالي، مثلما حصل في محافظة الأنبار قبل أشهر.


اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان