رئيس التحرير: عادل صبري 01:01 صباحاً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

الأسد يعدم ثلاثة من ضباطه بتهمة الخيانة

الأسد يعدم ثلاثة من ضباطه بتهمة الخيانة

العرب والعالم

افراد من جيش النظام السوري

الأسد يعدم ثلاثة من ضباطه بتهمة الخيانة

وكالات 01 سبتمبر 2014 12:28

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض، إنّ "قوات الجيش النظامي أقدمت على إعدام ثلاثة ضباط أحدهم برتبة عميد، بتهمة الخيانة والتسبب في مقتل عدد من عناصر قوات النظام وتزويد مقاتلين بمعلومات عن قوات النظام وتحركاتها".


يأتي ذلك في وقت يواجه فيه النظام قتالاً شرساً من قبل كتائب المعارضة المسلحة على عدة محاور، حيث أعلنت "ألوية الحبيب المصطفى" التابعة لقوى المعارضة المسلحة، صباح اليوم تصديها للكتائب المقاتلة لقوات الأسد المدعومة بعناصر حزب الله في منطقة جرود القلمون بريف دمشق.

كما أفاد المكتب الإعلامي لـ"ألوية الحبيب المصطفى" أن المعارك أسفرت عن مقتل عشرات العناصر، إضافة إلى اغتنام دبابة تابعة للنظام.

وفي السياق ذاته، ذكر "المركز الإعلامي في القلمون" أن "الطيران المروحي استهدف بعد منتصف الليل مدينة الزبداني في القلمون ببرميلين متفجرين".

إلى ذلك، تمكن مقاتلو المعارضة، ليلة الأحد - الاثنين، من تدمير آلية لقوات الأسد وقتل وجرح عشرات الجنود، خلال مواجهات في محيط مدينة الزبداني في ريف دمشق.

وقال ناشطون إنّ "الثوار المتواجدين على حاجز الشلاح المحرر في مدينة الزبداني استهدفوا عربة "بي إم بي" تابعة لقوات الأسد؛ ما أدى إلى تدميرها وقتل وجرح من فيها".

كما أكد الناشطون أن "اشتباكات عنيفة اندلعت في المنطقة، أوقع خلالها الثوار عشرات القتلى من عناصر اﻷسد، وسط قصف عنيف من كافة الحواجز المحيطة على مدينة الزبداني".

من جهة ثانية، سيطرت كتائب مسلحة معارضة منذ الصباح الباكر على قرية الهلالية الموالية للنظام في ريف حمص بعد معارك شرسة قتل خلالها عدد من قوات الأسد.

كما أفاد ناشطون أن كتائب الثوار واصلت زحفها وقامت بمحاصرة قرية جبورين المجاورة، فيما لا زالت الاشتباكات مستمرة في المنطقة.

في غضون ذلك، تواصلت المواجهات في محيط قرية أم شرشوح التي تسيطر عليها المعارضة في ريف حمص بين الثوار وقوات الأسد على عدة محاور، وسط قصف عنيف وغارات جوية تستهدف مدينة تلبيسة، بحسب "اتحاد تنسيقيات الثورة السورية".

 اقرأ أيضا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان