رئيس التحرير: عادل صبري 04:29 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

التحالف الشيعي يعلن اليوم موقفه من حكومة العبادي

التحالف الشيعي يعلن اليوم موقفه من حكومة العبادي

العرب والعالم

حيدر العبادي

التحالف الشيعي يعلن اليوم موقفه من حكومة العبادي

الأناضول 28 أغسطس 2014 11:22

أعلن "قاسم الفهداوي"، القيادي في تحالف القوى العراقية، الذي يضم غالبية القوى السنية الفائزة في الانتخابات البرلمانية، أن كتلة التحالف الوطني (شيعية) ستسلم وفد ائتلاف القوى، في وقت لاحق اليوم الخميس، ردهم على المطالب التي قدمت والبرنامج الحكومي للسنوات الأربع القادمة.

 

وقال "الفهداوي"، إن "التحالف الوطني سيسلم هذا اليوم رسميا الرد على المطالب التي قدمت من تحالف القوى العراقية كنقاط أساسية للمشاركة في الحكومة القادمة التي تشكل برئاسة حيدر العبادي".

 


وأوضح "الفهداوي" أن "التحالف الوطني سيسلم أيضا نسخة من البرنامج الحكومي الذي أعده للسنوات الأربع المقبلة"، مشيرا الى أن "تحالف القوى العراقية سيدرس رد التحالف الوطني على مطالبه إضافة الى مضمون البرنامج الحكومي".


وأشار "الفهداوي" الى أن "تقديم أسماء مرشحي الحقائب الوزارية لرئيس الحكومة المكلف حيدر العبادي متوقف على مدى الاستجابة للتحالف الوطني على مطالب القوى العراقية التي قدمت في وقت سابق وترجمتها في البرنامج الحكومي".

 

وقدمت الكتل السنية قائمة مطالب الى التحالف الوطني وعدت مشاركتها في الحكومة "مرهونة بتلبية المطالب والتعهد بتنفيذها" على مراحل أبرزها تلبية المطالب السابقة للمحافظات السنية شمالي وغرب العراق والتي تقدمها إطلاق سراح المعتقلين وإيقاف القصف على المدن وسحب الجيش من المدن ومنح الحقوق وفقا للدستور للمحافظات السنية.


وطالب التحالف الوطني الشيعي بحقيبة الدفاع والخارجية الى جانب منصبي نائبي رئيسا مجلس البرلمان والوزراء، فيما أعلنت القوى السنية تمسكها بحقيبة أمنية كالدفاع أو الداخلية الى جانب وزارات سيادية.


وبدأ العبادي مفاوضات تشكيل الحكومة الجديدة مع الأطراف الرئيسية السياسية في العراق، وأبرزها القوى السياسية السنية والقوى الكردية وسط اضطراب أمني واسع تشهده العديد من المحافظات العراقية.


ويتوقع محللون سياسيون أن تكون مهمة العبادي في تشكيل الحكومة "أصعب وأكثر تعقيدا" من سلفه نوري المالكي الذي قاد الحكومة العراقية على مدى ثمانية أعوام اتسمت فترة حكمه بسلسلة من الأحداث التي جعلت منه شخصية معزولة داخليا من الكتل السياسية.


أقرأ أيضا

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان