رئيس التحرير: عادل صبري 03:17 مساءً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

وقفة بالنمساء لإحياء ذكرى الهجوم الكيماوي على "الغوطة"

وقفة بالنمساء لإحياء ذكرى الهجوم الكيماوي على الغوطة

العرب والعالم

الأطفال ضحايا هجوم الاسد الكسماوي

وقفة بالنمساء لإحياء ذكرى الهجوم الكيماوي على "الغوطة"

وكالات 25 أغسطس 2014 03:26

نظمت تنسيقية النمسا لدعم الثورة السورية مساء يوم الأحد، وقفة بالمنطقة السياحية في وسط العاصمة النمساوية فيينا، لإحياء ذكرى هجوم بالأسلحة الكيميائية في الغوطة بريف دمشق، جنوبي سوريا، الذي أودى بحياة أكثر من 1500 شخص.

 

و شارك بالوقفة عدد من أبناء الجالية السورية، رافعين أعلام أعلام الثورة ولافتات باللغتين الألمانية والإنجليزية تتضمن عبارات تشير إلى "مذبحة" الغوطة وتطالب الأوربيين والنمساويين بالانتباه إلى الأوضاع الكارثية في سوريا نتيجة "جرائم" نظام بشار الأسد بحق شعبه.

 

من جانبه طالب بدران فرواتي العضو بالتنسيقية، في كلمة خلال الوقفة، المجتمع الدولي بضرورة "تحمل مسؤولياته القانونية والاخلاقية والإنسانية وتقديم حلول للأزمة ومساعدة الشعب السوري الأعزل الذي يقدم يومياً تضحيات مابين 50 و 100 من الاطفال والنساء والشيوخ من المدنيين نتيجة براميل الموت التي يلقها طائرات النظام بلا رحمة".

 

ويصادف يوم 21 من الشهر الجاري، الذكرى السنوية الأولى للهجوم الذي وقع في 21 أغسطس  2013، وأدى بحياة 1500 شخص فضلا عن إصابة 5 آلاف آخرين، بالاختناق، والتي تتهم المعارضة وأطراف دولية النظام السوري بارتكابها.

 

فيما ينفي النظام السوري التورط في "مجزرة الغوطة الكيماوية"، ويتهم المعارضة باستخدام السلاح الكيماوي في منطقة الغوطة، ويعتبر اتهام الأخيرة له بارتكاب هذه "المجزرة" "محاولة لجر التدخل العسكري الخارجي لبلاده".

 

جدير بالذكر أن "تنسيقية النمسا لدعم الثورة السورية"، هي منظمة أهلية تضم السوريين من مختلف الاتجاهات والطوائف السياسية، تأسست مع بداية اندلاع الثورة السورية وعقدت أولي اجتماعاتها في مارس   عام 2011 بفيينا.

 

وتقوم التنسيقية بأنشطة إنسانية وتظاهرات أسبوعية، فضلاً عن الأنشطة الإعلامية حيث تتواصل مع وسائل الإعلام النمساوية المختلفة لتوضيح القضية السورية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان