رئيس التحرير: عادل صبري 01:45 مساءً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

"ثوار بنغازي" يرفضون تأسيس مجلس شوري المدينة

ثوار بنغازي يرفضون تأسيس مجلس شوري المدينة

العرب والعالم

تدهور الاوضاع فى ليبيا

"ثوار بنغازي" يرفضون تأسيس مجلس شوري المدينة

الأناضول 17 أغسطس 2014 13:00

أعلن ما يسمى "مجلس شوري ثوار مدينة بنغازي"، شرقي ليبيا، (وهو عبارة عن تجمع لكتائب ثوار مسلحين) رفضه لتأسيس مجلس شوري بنغازي (كيان أهلي) والذي أعلنت عنه أمس السبت شخصيات من حكماء ومشايخ ووجهاء المدينة.

وقال مجلس الثوار في بيان لهم، اليوم،"ها هو مجلس شوري بنغازي يعلن عن تأسيسه والذي تسمي بنفس اسم مجلس شوري ثوار بنغازي واختار فرصة انشغالنا في جبهات القتال وأعلن عن نفسه محاولا تكرار نفس الأسلوب البالي إبان فترة التحرير (في إشارة للثورة التي أطاحت بنظام الرئيس الراحل معمر القذافي عام 2011) متجاهلا الثوار المجاهدين".

وأضاف الثوار "بينما تستمر المعارك وتشتعل الجبهات نرى من يحاول انتهاز الفرصة وسرقة دماء الشهداء وبذلهم دون أدنى مراعاة لمعانات المدينة وأهلها، ولا يرى إلا مصلحته الحزبية أو السياسية الضيقة".

وبحسب البيان ذاته فإن "نفس الأسماء والصفات الحزبية هي من تعيد المشهد اليوم"، موضحا أن الكيان الجديد يضم أعضاء حزب "العدالة والبناء"، المحسوب على جماعة الإخوان المسلمين في ليبيا، وحزب الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا وتحالف القوى الوطنية وغيرها من الأحزاب.

واتهم البيان تلك الأحزاب بأنهم "أهلكوا البلاد وأنهكوها وادخلوها في أتون حرب مصالحهم السياسية ".

وكانت شخصيات علمية وحزبية ورياضية وفنية وشباب مدينة بنغازي الفاعل قد أعلنوا أمس السبت عن تأسيس مجلس شوري المدينة لدعم مراكز صنع القرار وطرح حلول للمشاكل التي تعاني منها بنغازي.

وفي نفس البيان أعلن مجلس شوري ثوار بنغازي رفضه " للديمقراطية والأحزاب العلمانية أو الأحزاب التي تدعي زورا وبهتانا القضية الإسلامية أو أنها تمثلها "، على حسبتعبيره.

وأضاف أن "هدفنا حماية المدينة وتأمينها وإرجاع الحقوق إلى أهلها، ورد المظالم وإعادة الاستقرار والحياة الطبيعية في ظل الشريعة الإسلامية دون نفاق أو تلون".

وبحسب البيان ذاته فإن "المدينة لن ترتاح إلا إذا خرجت منها كل هذه المشاريع الحزبية و الجهوية لأنها لن تقدم للمسلمين في السابق شيئا ولن تقدم في المستقبل بل سيجعلون المدينة ميدانا لصراعاتهم وتجاذبتهم السياسية و لو رضي الناس بهم سيستمر مسلسل العناء وعدم الاستقرار في المدينة " علي حد قولهم .

ومجلس شورى ثوار بنغازي أعلن عن تأسيسه في مدينة بنغازي، شرقي ليبيا، في 20 يونيو الماضي وهو مكون من كافة الكتائب الثورية في المدينة إضافة لتنظيم أنصار الشريعة الجهادي.

وقال المجلس في بيان تأسيسه إن " ثوار المدينة أسسوا مجلسهم هذا بعد أن تخل من أوكلت إليهم مسؤولية حماية المدينة وبعد أن أعلنت الحرب القذرة على ثوارها وأبنائها الشرفاء لإسقاط مشروعهم "، في إشارة  للعملية العسكرية التي يقودها اللواء حفتر ضدهم.

ودشن اللواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر في 16 مايو الماضي عملية عسكرية أسماها "عملية الكرامة" قال إنها ضد كتائب الثوار مرتبطة برئاسة الأركان وتنظيم أنصار الشريعة الجهادي بعد اتهامه لهم بالتطرف والإرهاب والوقوف وراء تري الأوضاع الأمنية وسلسلة الاغتيالات بالمدينة فيما اعتبرت الحكومة تحركات حفتر بأنها انقلاب على شرعية الدولة. 

اقرأ أيضا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان