رئيس التحرير: عادل صبري 03:37 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

إسرائيل توافق على مطالب المقاومة فى ختام المفاوضات

إسرائيل توافق على مطالب المقاومة فى ختام المفاوضات

العرب والعالم

موسي ابو مرزوق، ممثل حماس بالمفاوضات

الليلة..الجلسة النهائية للمفاوضات غير المباشرة

إسرائيل توافق على مطالب المقاومة فى ختام المفاوضات

فتح معبر بيت حانون وإنشاء مطار وميناء بغزة

أحمد درويش 12 أغسطس 2014 16:01

 تختتم الليلة المفاوضات التى تجريها مصر بين الجانبين الفلسطينى والاسرائيلى بشكل غير مباشر، بعد توافق الطرفان على الحد الأدنى من المطالب.

وكشف السفير سعيد كمال،  أمين عام شئون فلسطين بجامعة الدول العربية السابق،  عن أنه سيجري عقد الاجتماع النهائي للمفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية غير المباشرة اليوم برعاية الجانب المصري، مضيفا أن الجانبين توصلا لاتفاقات ترعي الحد الأدنى من المطالب . 
وقال كمال ، في تصريح خاص لمصر العربية،  أن الجانب الإسرائيلي وافق على فتح معبر "بيت حانون" والذي يربط بين غزة والضفة الغربية ، مشيرا إلي أن مصر قالت أنها ستفتح معبر رفع، وتتعامل معه طبقا ﻷمور السيادة المصرية،  باعتبار أن حدود مصر مهددة،  والوضع في غزة لا يمكن معه فتح المعبر بشكل كامل. 
ونفي كمال، حدوث اجتماع بين الجانبين الفلسطينى والاسرائيلى في مصر،  مشيرا إلي أن المفاوضات جرت بشكل غير مباشر منذ بدايتها.
وأشار الدبلوماسي الفلسطيني،  على موافقة إسرائيلية حصل عليها الجانب المصري،  وذلك لإنشاء مطار جوى وميناء بحري في غزة ، تحت رقابة دولية،  مضيفا إلى أن دولة قطر - على الأرجح - هى من ستتكفل بإنشاء المطار والميناء ، أو أنها ستتكفل بتعمير الميناء الموجود حاليا، مشيرا إلى أن مصر من المتوقع ان تشارك في المشروع بشركات هندسية. 

 

بدوره كشف السفير رخا أحمد حسين، مساعد وزير الخارجية السابق، أن الجانب الإسرائيلي المفاوض في القاهرة عاد إلي رئاسة الوزراء في إسرائيل، كي يأخذ موافقتها على مطالب الجانب الفلسطيني،  حيث كانت المطالب أكبر من صلاحية الوفد.
وقال حسين في تصريح خاص لمصر العربية، العبرة في الأمر هو الإعلان عن الاتفاق علي بنود مشتركة في نهاية المفاوضات، حيث تنتهي المفاوضات بموافقة الطرفان على البنود.
وأشار إلي أنه من مصلحة إسرائيل أن توافق على إنشاء الدولة الفلسطينية، حتى تزيل من عليها عبء مواجهة المقاومة. 

من جهته اعتبر د.مختار الغباشي، أستاذ العلوم السياسية،  أن التوصل لاتفاق حول إنشاء مطار وميناء في غزة أنه انتصار كبير للجانب الفلسطيني المفاوض، مضيفا ، أنه إنجار أيضا للدور المصري. 
وقال غباشي في تصريح خاص لـ مصر العربية،  أن المفاوضات أثبتت فعالية صواريخ المقاومة في غزة، حيث أن الشعب الصهيوني ظل طيلة الحرب داخل الملاجئ، وهو ما جعل إسرائيل تدرك أن عليها ضغوط تقيدها نحو الاستجابة لمطالب المقاومة،.
وأشار إلى أن هناك حالة من التعاطف العالمى الرسمي والشعبي ضد ما تقوم به إسرائيل من إبادة للشعب الفلسطيني في غزة. 
وأقر بأن الدور المصري أثبت فعاليته وموقعه خاصة وأن إسرائيل تريد أن لا تبعد القضية الفلسطينية عن يد مصر ، خاصة مع ظهور أطراف دولية تسعي لتعزيز مكانها مثل تركيا وقطر ، وهو ما ترفضه إسرائيل،  حيث أنها لا تثق في هذه الأطراف. 

إقرأ أيضا :

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان