رئيس التحرير: عادل صبري 08:06 مساءً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

قيادي بـ"دولة القانون": أمريكا ضغطت لاستبعاد المالكي

قيادي بـدولة القانون: أمريكا ضغطت لاستبعاد المالكي

العرب والعالم

نور المالكي

قيادي بـ"دولة القانون": أمريكا ضغطت لاستبعاد المالكي

الأناضول 11 أغسطس 2014 15:05

قال قيادي بكتلة "ائتلاف دولة القانون" التي يتزعمها رئيس الوزراء العراقي المنتهية ولايته نوري المالكي، اليوم الاثنين، إن الولايات المتحدة الأمريكية "ضغطت على الرئيس فؤاد معصوم لعدم تكليف المالكي بتشكيل الحكومة الجديدة".

 

وقال محمد الصيهود القيادي في الائتلاف في تصريح صحفي، إن "الولايات المتحدة الأمريكية تقود مشروع صهيوني تآمري على العراق عبر ايجاد تنظيم داعش (الدولة الإسلامية في العراق والشام) ومهاجمته للمدن العراقية، والسعي لخرق الدستور بالضغط على رئيس الجمهورية فؤاد معصوم (كردي) مستغلين ضعفه لعدم تكليف المالكي بتشكيل الحكومة الجديدة".

 

وردًا على تصريحات وزير الخارجية الأمريكي جون كيري التي طالب فيها المالكي بـ"عدم إثارة التوتر السياسي والقلاقل بشأن حسم ملف رئاسة الوزراء، أضاف الصيهود أن "موقف المسؤول الأمريكي يعكس توجهات بلاده في ترسيخ المشروع التآمري على العراق والمتمثل بداعش ودعمها في احتلال المدن العراقية".
 

ولفت الصيهود إلى أن "الموقف الامريكي الحالي ليست له علاقة بأشخاص مرشحين لرئاسة الوزراء بل يتعلق بموقفهم من ايجاد رئيس وزراء ضعيف بدلا من المالكي لتمرير مشروعهم التآمري".

 

ولم يتسنَ الحصول على تعقيب فوري من السلطات الأمريكية حول ما ذكره الصيهود.

 

وأبدت الإدارة الأمريكية مواقف شديدة خلال اليومين الماضيين من إصرار المالكي على الترشح لولاية ثالثة في ظل الرفض الواسع من أقطاب التحالف الشيعي والكتل السنية والكردية.
 

وأعلنت مكونات التحالف الوطني اليوم في تصريحات صحفية لأعضائها عن أن 130نائبًا من الكتلة وقعوا على ترشيح نائب رئيس البرلمان والقيادي في كتلة ائتلاف دولة القانون حيدر العبادي لمنصب رئيس الوزراء وأرسلت إلى رئيس الجمهورية فؤاد معصوم.

 

وعقب ذلك، كلف الرئيس العراقي، حيدر العبادي، مرشح التحالف الوطني والنائب عن كتلة "دولة القانون" التي يتزعمها، بتشكيل الحكومة رسميًا.

 

وقال معصوم في مراسم التكليف، التي بثتها قنوات تليفزيونية عراقية، موجها حديثه للعبادي: "أكلفك بتشكيل الحكومة وأتمنى أن تستطيع تشكيلها خلال المدة المقررة"، بحسب مراسل الأناضول.

 

والنائب حيدر العبادي أحد قياديي حزب "الدعوة"، وتم انتخابه نائبا أول لرئيس مجلس النواب (البرلمان) قبل ما يقارب شهر، فيما شغل العبادي رئاسة اللجنة المالية في الدورة البرلمانية الماضية، والاقتصادية في الدورة التي سبقتها.

 

ودار الخلاف السياسي الأبرز في العراق مؤخرا على هوية رئيس الوزراء القادم، بعد تمسك رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي بالترشح للمنصب، والرفض الواسع من القوائم السياسية الشيعية والسنية والكردية للتجديد له لدورة ثالثة.

 

والتحالف الوطني هو التحالف البرلماني الشيعي الرئيسي في العراق ويضم ائتلاف المواطن، وكتلة الأحرار، وتيار الإصلاح، وحزب الفضيلة الإسلامي، وبعض المستقلين، ودولة القانون الذي يتزعمه المالكي.

 

ووفقًا للتقسيم المعتمد للمناصب منذ عام 2003، وهو تقسيم لا ينص عليه أي بنود دستورية، فإن منصب رئاسة الوزراء في العراق من نصيب المكون الشيعي، ورئاسة البرلمان للمكون السني، ورئاسة الجمهورية للمكون الكردي.


 

الرئيس العراقي يكلف العبادي بتشكيل الحكومة

الإندبندنت: نفط أربيل وراء ضرب أمريكا لداعش

داعش يسيطر على "جلولاء" شرقي العراق

ترقب أمني في بغداد وكيري يحذر المالكي

الهاشمي: المالكي يخطط لانقلاب عسكرى

المالكي يتهم الرئيس العراقي بخرق الدستور

طائرات أمريكية تلقي مساعدات لعراقيين في جبل سنجار

واشنطن تؤكد دعمها للرئيس العراقي عقب اتهامه بخرق الدستور


 


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان