رئيس التحرير: عادل صبري 04:48 صباحاً | الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م | 15 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

الجزائر لـ المغرب: حريصون على بناء علاقات طبيعية معكم

الجزائر لـ المغرب: حريصون على بناء علاقات طبيعية معكم

العرب والعالم

وزير الخارجية الجزائرية رمطان لعمامرة

الجزائر لـ المغرب: حريصون على بناء علاقات طبيعية معكم

اﻷناضول 30 يوليو 2014 20:17

أكَّد وزير الخارجية الجزائرية رمطان لعمامرة، اليوم الأربعاء، أن بلاده حريصة على بناء "علاقات طبيعية" مع المملكة المغربية، وبناء اتحاد المغرب العربي، لكن مع احترام حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره.

وأضاف "لعمامرة" في تصريحات له مع قناة "النهار" التلفزيونية الخاصة "أن الجزائر تكرر اليوم أنها مع مبدأ بناء علاقات ثنائية طبيعية مع المملكة المغربية الشقيقة ومع بناء المغرب العربي الكبير خدمة لمصالح شعوب المنطقة، لكن مع احترم الشرعية الدولية واحترام حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره".

ولفت إلى أن "الجزائر عندما راهنت على بناء علاقات ثنائية طبيعية مع المملكة المغربية الشقيقة وعلى إنشاء الاتحاد المغاربي لخلق أجواء جديدة في المنطقة تفتح آفاقا واعدة لكافة شعوب المنطقة، فان ذلك كان من منطلق أن المغرب سيقبل بالبديهيات وأنه لا يفرض حلا في المنطقة لا تصادق عليه المجموعة الدولية ولا يقبله الشعب الصحراوي الشقيق".

وفي رده على سؤال بشان الاتهامات المغربية المستمرة للجزائر بشأن تعطيل حل القضية وبناء المغرب العربي قال: "لا نعتقد أن التصرفات غير المعقولة الصادرة من طرف بعض الأبواق في البلد الشقيق ستغير من موقف الجزائر المبدئي"، مبرزا أن هذا الموقف "لا ينفصل عن تاريخنا المعاصر وعن كرامتنا كدولة مستقلة فرضت وجودها واستقلالها بتضحية قدمها مليون ونصف المليون شهيد في ثورة تحريرية وملحمة في تاريخ تحرر الشعوب".

وتابع "أن الجزائر ستبقى على موقفها هذا ولديها من السكينة وراحة الضمير ما يجعلها لا ترد يوميا على التجاوزات التي تسجل من هنا وهناك".

وكان العاهل المغربي محمد السادس عبر قال في خطاب متلفز ألقاه اليوم الأربعاء بمناسبة الذكرى الخامسة عشرة لاعتلائه كرسي الحكم في المغرب عن أسفه إزاء ما قال إنه "تمادي" الجزائر في الخلاف مع بلاده، بهدف "تعطيل مسيرة" الاتحاد المغاربي، مُعتبرًا أن ذلك يتعارض مع إرادة شعوب المنطقة في رفع الحواجز بين البلدان وفتح الحدود وتفعيل الاتحاد المغاربي.

وأبدى خلال خطابة "استغرابه" من "الرفض الممنهج" للجزائر، لكل المبادرات المغربية الرامية إلى إعادة فتح الحدود البرية المغلقة بين البلدين، وتطبيع العلاقات الثنائية بين البلدين، معتبرًا أن الرفض الجزائري "يتنافى وحق شعوب المنطقة في التواصل الإنساني والانفتاح الاقتصادي"، على حد تعبيره.

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان