رئيس التحرير: عادل صبري 08:46 صباحاً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

تجدد الاشتباكات بين الفصائل المتناحرة بطرابلس الليبية

 تجدد الاشتباكات بين الفصائل المتناحرة بطرابلس الليبية

العرب والعالم

تجدد الأشتباكات بطرابلس

تجدد الاشتباكات بين الفصائل المتناحرة بطرابلس الليبية

الأناضول 30 يوليو 2014 15:41

شهدت العاصمة الليبية طرابلس اشتباكات متقطعة، اليوم الأربعاء، بين كتائب متناحرة، بعد أن لفت المدينة حالة من الهدوء خلال الـ24 ساعة الماضية في محاولة للسيطرة على حريق كبير في خزان للنفط، بحسب مسؤول ليبي.

وقال ناصر الكربوي، رئيس لجنة الأزمة في المجلس المحلي لطرابلس، "عادت الاشتباكات بصورة متقطعة إلى المدينة بعد أن سادت هدنة خلال الـ24 ساعة الماضية جراء محاولات اخماد الحريق (في مستودعين لتخزين المشتقات النفطية تم قصفه الأحد الماضي)".

 

وتابع الكربوي أن "عدم السيطرة على الحريق إلى اليوم ترجع لعدم توفر الظروف الأمنية المناسبة لتدخل الحماية المدنية وكل المتطوعين (لم يحدد عددهم) من أهالي طرابلس الذين لبو النداء للمشاركة في اطفاء الحريق".

 

ووفق الكربوي، يأتي تجدد الاشتباكات اليوم، في ظل تدهور الظروف الحياتية في طرابلس اثر الانقطاع المتكرر للمياه الصالحة للشرب والكهرباء ونقص حاد في البنزين.

 

وأضاف الكربوي "كان المواطنين يتغلبون في السابق على انقطاع الكهرباء بالمولدات الكهربائية التي تعمل بالوقود ولكنهم اليوم، لا يجدون الوقود لتشغيل المولدات".

 

كانت رئاسة الأركان العامة للجيش الليبي وكتائب الثوار، كتائب "القعقاع" و"الصواعق" (إحدى الكتائب المتناحرة)، مسؤولية قصف مستودعين لتخزين المشتقات النفطية الأحد الماضي، ما أدى إلى اندلاع حريق كبير فيه.

 

وبعد يوم من اندلاع الحريق، حذرت الحكومة الليبية المؤقتة من كارثة إنسانية في العاصمة طرابلس بعد فشلها في السيطرة على الحريق.

 

ومنذ 13 يوليوالجاري، تشهد طرابلس اشتباكات متقطعة بين "قوات حفظ أمن واستقرار ليبيا"، المكونة من "غرفة عمليات ثوار ليبيا" وثوار سابقين من مدينة مصراتة (شمال غرب) وبين كتائب "القعقاع" و"الصواعق" و"المدني" المتمركزة في مطار طرابلس الدولي والقادمة من بلدة الزنتان (شمال غرب)، من أجل السيطرة على مطار طرابلس الدولي.

 

وأسفرت هذه الاشتباكات عن مقتل 97 وإصابة 404 آخرين بجروح، بحسب حصيلة أعلنتها وزارة الصحة الليبية، يوم الأحد الماضي ولم تدخل تحديثا عليها حتى اليوم.

 

اقرأ أيضا :

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان