رئيس التحرير: عادل صبري 05:59 صباحاً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

26 قتيلاً في ثاني أيام عيد الفطر بسوريا

26 قتيلاً في ثاني أيام عيد الفطر بسوريا

العرب والعالم

جانب من قصف حلب

26 قتيلاً في ثاني أيام عيد الفطر بسوريا

30 يوليو 2014 08:27

قالت تنسيقية سورية معارضة، اليوم الأربعاء، إنها تمكنت من توثيق مقتل 26 شخصاً بينهم 6 أطفال و3 سيدات في ثاني أيام عيد الفطر.

 

وفي بيان أصدرته اليوم الأربعاء، أوضحت "الهيئة العامة للثورة السورية"، وهي تنسيقية إعلامية تابعة للمعارضة، إن 26 قتيلاً سقطوا على يد قوات النظام بينهم 6 أطفال و3 سيدات وقتيل واحد تحت التعذيب في المعتقلات.

 

وأشارت إلى أن 7 من القتلى بينهم نساء وأطفال سقطوا بغارة جوية لطيران النظام على قرية شنان الخاضعة لسيطرة قوات المعارضة بجبل الزاوية بريف محافظة إدلب شمالي سوريا.

 

وكان 89 قتيلاً سقطوا في أول أيام عيد الفطر(الإثنين)، بحسب بيان للهيئة العامة للثورة، بينهم 10 أطفال و6 سيدات و4 تحت التعذيب في المعتقلات.

 

وأعلن محمد المعراوي القاضي الشرعي الأول بدمشق بمؤتمر صحفي عقده، مساء الأحد الماضي، أن أول أمس الإثنين أول أيام عيد الفطر في سوريا، وهو ما توافق فيه مع إعلان هيئات شرعية تابعة للمعارضة، أول أيام العيد في اليوم ذاته.

 

ووثقت "الشبكة السوریة لحقوق الإنسان"، وهي منظمة حقوقية معارضة تتخذ من لندن مقرًّا لها، مقتل 2378 سوريا، خلال شھر رمضان المنصرم توزعت المسؤولية عن مقتلهم بين القوات الحكومية، وتنظيم "الدولة الاسلامية"، ومجموعات المعارضة المسلحة، إلى جانب حالات لم تتمكن فيها من تحديد هوية الجاني، وذلك في بيان أصدرته، الاثنين الماضي، ووصل مراسل "الأناضول" نسخة منه.

 

ومنذ مارس 2011، تحولت الثورة الشعبية، المطالبة برحيل نظام بشار الأسد، إلى نزاع مسلح، بعد استخدام النظام الأسلحة لقمع الاحتجاجات، وهو النزاع، الذي أدى إلى نزوح ملايين السوريين، عن ديارهم، ومقتل أكثر من (160) ألف شخص، بحسب منظمات حقوقية سورية معارضة، وإحصائيات الأمم المتحدة.

 

وفشلت جميع الجهود الدولية خلال أكثر من 3 سنوات على الأزمة في إيجاد حل سياسي ينهي الصراع في سوريا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان