رئيس التحرير: عادل صبري 10:37 صباحاً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

استشهاد 32 فلسطينيًا واصابة 100 آخرون فجر ثالث أيام العيد

استشهاد 32 فلسطينيًا واصابة 100 آخرون فجر ثالث أيام العيد

العرب والعالم

الاطفال ضحايا قصف مدارس الانروا للنازحين

استشهاد 32 فلسطينيًا واصابة 100 آخرون فجر ثالث أيام العيد

وكالات 30 يوليو 2014 04:05

قتل 20 فلسطينيًا وأصيب أكثر من 100 آخرين، صباح الأربعاء، في قصف إسرائيلي استهدف مدرسة تابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، شمالي قطاع غزة، التي يحتمي بداخلها عشرات النازحين الفلسطينيين.

وأوضح الناطق باسم الوزارة، أشرف القدرة، في تصريح لوكالة الأناضول، أن الغارات الإسرائيلية المتواصلة على قطاع غزة، منذ بداية الحرب في 7 يوليو  الجاري، أدت إلى مقتل 1261 فلسطينيًا وإصابة 7130، مشيرا إلى أنه من بين القتلى ما يزيد عن 252 طفلاً، و94 امرأة، و50 مسناً، ومن بين الجرحى 1980 طفلاً، و1175 امرأة و259 مسناً.

 

وفي أحدث التطورات الميدانية، قتل 20 فلسطينيا وأصيب نحو 100 في قصف من المدفعية الإسرائيلية استهدف مدرسة (أبو حسين) في مخيم جباليا شمالي قطاع غزة التابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا"، التي يحتمي بداخلها عشرات النازحين بفعل الحرب الإسرائيلية المتواصلة على القطاع لليوم الرابع والعشرين على التوالي.

 

وفي وقت سابق من فجر اليوم، قتل 9 فلسطينيين وأصيب 10 آخرين جميعهم من عائلة واحدة بعد قصف الطائرات الحربية الإسرائيلية لمنزل عائل "الأسطل" في مدينة خانيونس جنوبي قطاع غزة.

 

كما قتلت طفلة فلسطينية تبلغ من العمر 11 عاما في قصف إسرائيلي استهدف حي التفاح شرقي مدينة غزة، وقتلت طفلة أخرى (16 عاما)، وأصيب 10 آخرون في غارة استهدفت مخيم البريج وسط القطاع، بالإضافة لمقتل مسن فلسطيني (60 عام) وأصيب 10 في قصف استهدف مدينة رفح جنوبي القطاع.

 

وبدعوى العمل على وقف إطلاق الصواريخ من غزة على مدن وبلدات إسرائيلية، يشن الجيش الإسرائيلي، منذ السابع من الشهر الجاري، حربًا على القطاع.

 

وبخلاف القتلى والجرحى في الجانب الغزي، تسببت الحرب الإسرائيلية في تدمير 2410 وحدة سكنية، وتضرر 24390 وحدة سكنية أخرى بشكل جزئي، منها 2180 وحدة سكنية صارت غير صالحة للسكن، وفق معلومات أولية صادرة عن وزارة الأشغال العامة الفلسطينية.

 

ووفقا للرواية الإسرائيلية، قتل 53 عسكريًا وثلاثة مدنيين إسرائيليين، فيما تقول كتائب القسام، إنها قتلت 110 عسكريين إسرائيليين وأسرت آخر.

 

ومنذ أن فازت "حماس"، بالانتخابات التشريعية الفلسطينية في يناير  2006، تفرض إسرائيل حصارا على غزة، حيث يعيش أكثر من 1.8 مليون فلسطيني، شددته بعد أن سيطرت الحركة على القطاع في يونيو  من العام التالي.

 

وتستمر إسرائيل في حصار غزة رغم تخلي "حماس" عن حكم القطاع، وتشكيل حكومة التوافق الوطني الفلسطينية في يونيو الماضي، حيث ترفض التعامل مع تلك الحكومة.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان