رئيس التحرير: عادل صبري 01:41 مساءً | الخميس 22 نوفمبر 2018 م | 13 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

شهيدان في غزة بعد تجدد القصف الصهيونى يوم العيد

شهيدان في غزة بعد تجدد القصف الصهيونى يوم العيد

العرب والعالم

شهداء العداون الصهيونى على غزة

شهيدان في غزة بعد تجدد القصف الصهيونى يوم العيد

وكالات 28 يوليو 2014 11:47

سقط شهيدان فلسطينيان وأصيب عدد آخر بجروح، إثر قصف مدفعي إسرائيلي استهدف منازل شرق مخيم جباليا للاجئين شمال قطاع غزة، في أول أيام عيد الفطر المبارك، فيما انتشل مسعفون 8 جثث متحللة من بين الركام في بلدة خزاعة بمدينة خان يونس.


وذكرت مصادر طبية فلسطينية أن طفلاً (4 سنوات) استشهد إثر قصف استهدف منزل عائلته في جباليا، قبل أن يلحق به شهيد آخر هو الشاب محمد أبو لوز.

وقالت المصادر إن الطفل سميح جبريل جنيد استشهد جراء غارة استهدفت منزله، بينما أصيب عدد من أشقائه، وسط استمرار القصف على المناطق الشرقية للمخيم.

وفي جنوب القطاع، تمكن عدد من المسعفين من الدخول لبلدة خزاعة المحاصرة، بعد تنسيق من قبل اللجنة الدولية للصليب الأحمر، وتم انتشال 8 جثث على الأقل من بين الركام.

ومنذ ساعات الصباح الأولى لأول أيام العيد، شنت الطائرات الحربية الإسرائيلية سلسلة غارات على أراض زراعية وسط القطاع، وعلى مناطق أخرى جنوب غزة، ومدينة خان يونس.

وذكرت مصادر فلسطينية في وقت سابق، أن عدد من الدبابات الإسرائيلية المتمركزة شرق خان يونس أطلقت قذائفها باتجاه المنازل دون أن يؤدي ذلك لوقوع إصابات، علماً أن معظم المنازل في تلك المنطقة مخلاة من ساكنيها بعدما تعرضت لقصف عنيف طوال الأسبوعين الماضيين.

من جانبها، أكدت وزارة الداخلية في غزة أنه لم يتم الاتفاق على تهدئة إنسانية بين فصائل المقاومة وإسرائيل بسبب رفض الاحتلال لذلك، في وقت اعتبرت حركة حماس، رفض إسرائيل لأي تهدئة إنسانية مرتبطة بعيد الفطر المبارك استخفافاً بمشاعر المسلمين وبعباداتهم.

وكانت حماس أعلنت أن الفصائل توافقت على تهدئة إنسانية لمدة 24 ساعة تبدأ الساعة الثانية من ظهر أمس بمبادرة أممية، لكن إسرائيل لم ترد بعد عليها لكنها خففت من عمليات القصف للقطاع بشكل نسبي.

اقرأ أ يضا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان