رئيس التحرير: عادل صبري 10:39 مساءً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

هجوم بالغاز السام على كفرزيتا بريف حماه

هجوم بالغاز السام على كفرزيتا بريف حماه

العرب والعالم

شبهات حول استخدام الغاز السام فى سوريا - ارشيفية

هجوم بالغاز السام على كفرزيتا بريف حماه

وكالات 19 يوليو 2014 07:43

أكد ناشطون ميدانيون في سوريا تعرض مدينة كفرزيتا بريف حماه الشمالي أمس، لقصف بالبراميل المتفجرة الحاملة لغاز الكلور السام، وكان قد سجل سقوط برميلين متفجرين من هذا النوع على الأحياء السكنية، ما تسبب بوقوع أكثر من 60 حالة اختناق معظمها بصفوف الأطفال والنساء.


ويأتي هذا التصعيد بعد أن تعرضت كفرزيتا الخميس لأكثر من 13 غارة من الطيران الحربي، فضلاً عن إلقاء المروحيات لثلاثة براميل نهاراً، وكان أربعة أشخاص قد قتلوا كما سقط عشرات الجرحى من المدنيين بسبب هذا القصف.

وتتزامن هذه الأحداث مع اشتباكات عنيفة جداً على أطراف مورك، فقوات النظام تقوم يومياً بإرسال تعزيزات ضخمة للسيطرة عليها، مستعينة بمقاتلين إيرانيين وعراقيين.

وأكد ناشطون أن قوات النظام قصفت بعنف وسط مدينة مورك في محاولة لانتزاعها من أيدي الثوار، فيما قالت لجان التنسيق المحلية إن المروحيات قصفت البلدة بالبراميل المتفجرة.

وأفاد "المرصد السوري لحقوق الإنسان" أن الطائرات أسقطت نحو 2٠ قنبلة على البلدة فجر الخميس.

وتحاول قوات بشار الأسد الاستيلاء على مورك لإيصال الإمدادات إلى قاعدة وادي ضيف العسكرية في أقصى الشمال.

وقال "المرصد" إن 15 شخصاً من بينهم مدنيين قتلوا في المعارك.

وعلى مدار العام الماضي، استولت قوات الأسد بشكل متواصل على أراض كانت تسيطر عليها قوات المعارضة.

اقرا ايضا

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان