رئيس التحرير: عادل صبري 07:40 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

الاتحاد الأوروبي يدعو الأطراف اليمنية لوقف أعمال العنف

الاتحاد الأوروبي يدعو الأطراف اليمنية لوقف أعمال العنف

العرب والعالم

اشتباكات باليمن

الاتحاد الأوروبي يدعو الأطراف اليمنية لوقف أعمال العنف

الأناضول 10 يوليو 2014 21:45

عبر الاتحاد الأوروبي عن إدانته الشديدة لأعمال العنف خلال الأيام الأخيرة داخل وحول مدينة عمران شمالي اليمن حيث تقاتل جماعات مسلحة، وحدات الجيش.

وقالت الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي في بيان صدر عن مكتبها " نأسف لسقوط ضحايا، لا سيما في صفوف المدنيين، ونحث جميع الأطراف على الالتزام بالاتفاقات المبرمة لوقف إطلاق النار، ولا سيما اتفاق وقف إطلاق النار في يونيو الماضي، والسماح للمساعدات الإنسانية بالوصول فورا ودون عوائق إلى المناطق المتضررة".

 

ويؤكد الاتحاد الأوروبي "على جميع الجهات المعنية بما في ذلك جميع وحدات الجيش، أن تحترم سلطة الدولة وأن تكف عن الأعمال التي تهدف إلى تأجيج العنف في شمال البلاد ما يعيق عملية التسوية الانتقالية في اليمن".

 

هذا ويؤكد الاتحاد الأوروبي في البيان على ضرورة قيام جميع الأطراف بتسليم الأسلحة والذخائر للسلطات الوطنية حسب ما جاء في توصيات مؤتمر الحوار الوطني والانخراط بشكل كامل في العملية السياسية تحت قيادة الرئيس اليمني.

 

وذكر البيان أن قرار مجلس الأمن رقم 2140 هو إشارة واضحة إلى أي طرف يهدد السلام والأمن والاستقرار في اليمن".

 

ويدعو قرار مجلس الأمن رقم 2140، كل الأطراف في اليمن الامتناع عن استخدام العنف لتحقيق أهداف سياسية، واعتبر أن أي استخدام للعنف لتحقيق أهداف سياسية وأي عدوان على ممتلكات الدولة ومؤسساتها يعد عرقله للعملية الانتقالية يتطلب اتخاذ عقوبات رادعة وفق الفصل السابع لميثاق الأمم المتحدة.

 

ومنذ أسابيع، تدور مواجهات بين مسلحين حوثيين وقوات اللواء 310 التابع للجيش اليمني في عمران، أسفرت عن سقوط مئات القتلى والجرحى من الجانبين على خلفية اتهام الجيش للحوثيين بمحاولة التوسع والسيطرة على مناطق في المحافظة بقوة السلاح.

 

فيما يقول الحوثيون إنهم في ثورة شعبية في المحافظة من أجل إزاحة اللواء الذي أصبح يشكل توتراً فيها أكثر من الاستقرار‎، بحسب ما صرح به قيادي حوثي للأناضول في وقت سابق.

 

ونشأت جماعة الحوثي، التي تنتمي إلى المذهب الزيدي الشيعي، عام 1992 على يد حسين بدر الحوثي، الذي قتلته القوات الحكومية منتصف عام 2004؛ ليشهد اليمن 6 حروب (بين عامي 2004 و2010) بين الجماعة المتمركزة في صعدة (شمال)، وبين القوات الحكومية؛ خلفت آلاف القتلى من الجانبين.

 

ويُنظر لجماعة الحوثي على أنها امتداد لنظام الحكم الملكي الذي كان موجودا في شمال اليمن قبل أن تطيح به ثورة 26 سبتمبر 1962.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان