رئيس التحرير: عادل صبري 09:50 مساءً | السبت 20 أكتوبر 2018 م | 09 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

"العراق" يعلن عفوًا مؤقتًا عن المسلحين في الأنبار

العراق يعلن عفوًا مؤقتًا عن المسلحين في الأنبار

العرب والعالم

الناطق باسم وزارة الداخلية العراقية سعد معن

"العراق" يعلن عفوًا مؤقتًا عن المسلحين في الأنبار

الأناضول 07 فبراير 2014 13:18

أصدرت السلطات العراقية، عفوًا مؤقتًا عن الجماعات المسلحة التي واجهت قوات الجيش في محافظة الأنبار، غربي البلاد، خلال الأسابيع الماضية.

جاء إعلان الحكومة العراقية، أمس على خلفية زيارة قام بها وكيل وزارة الداخلية عدنان الأسدي، ووزير الدفاع سعدون الدليمي إلى الأنبار.

وقالت وزارة الداخلية في بيان لها: إن الأسدي والدليمي اجتمعا مع محافظ الأنبار ورئيس مجلسها والقادة الأمنيين وشيوخ العشائر ومجلس الإسناد وتمت المطالبة ببقاء الجيش في محافظة الأنبار.

وقال الناطق باسم وزارة الداخلية سعد معن إنه "خلال الاجتماع تم إعلان عن عفو لمدة سبعة أيام للمغرر بهم من أبناء المحافظة لتسليم أنفسهم إلى القوات الأمنية".

ولم يوضح بيان الداخلية فيما إذا كان الإعلان يشمل مقاتلي الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) في الأنبار.

وتعد الأوضاع في الأنبار أكبر تحدّ يواجه الحكومة العراقية، قبل نحو شهرين على إجراء الانتخابات العامة المقررة في أبريل المقبل.

وتشهد محافظة الأنبار، ذات الأغلبية السنية، منذ حوالي شهر اشتباكات متقطعة بين قوات الجيش وبين ما يعرف بـ"ثوار العشائر"، وهم مسلحون من العشائر يصدون قوات الجيش، التي تحاول دخول مدينتي الرمادي والفلوجة.

جاءت تلك الاشتباكات على خلفية اعتقال القوات الأمنية النائب البرلماني عن قائمة "متحدون" السنية، أحمد العلواني، ومقتل شقيقه، يوم 28 ديسمبر الماضي.

كما تشهد الأنبار، ومنذ 21 ديسمبر الماضي، عملية عسكرية واسعة النطاق ينفذها الجيش العراقي، تمتد حتى الحدود الأردنية والسورية؛ لملاحقة مقاتلي تنظيم داعش، والذي تقول حكومة بغداد إن عناصر تابعة له متواجدة داخل الأنبار.

 

اقرأ أيضا :

 71 قتيلاً و309 جريحاً حصاد اضطرابات الأنبار العراقية

مقتل القائد الميداني لـ"داعش" في الأنبار العراقية

فرض حظر التجوال في محافظة الأنبار العراقية

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان