رئيس التحرير: عادل صبري 09:56 صباحاً | الأربعاء 22 أغسطس 2018 م | 10 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

المالكي: حسم المعركة مع القاعدة اقترب

المالكي: حسم المعركة مع القاعدة اقترب

العرب والعالم

نوري المالكي

المالكي: حسم المعركة مع القاعدة اقترب

مصر العربية - الأناضول 05 فبراير 2014 14:58

قال رئيس الوزراء العراقي، نوري المالكي، اليوم الأربعاء، إن العمليات العسكرية في محافظة الأنبار (غرب) قاربت على نهايتها، معلنًا عن مبادرة ستطلقها الحكومة المحلية في المحافظة لحسم ما أسماه المعركة ضد القاعدة.

وذكر المالكي خلال كلمته الأسبوعية التي نقلتها القناة العراقية الحكومية، أن "معركتنا بالأنبار لحماية أمن العراقيين شارفت على نهايتها".

 

وأشار المالكي إلى أن المعركة لم تستهدف أي مكون من مكونات الشعب العراقي في الأنبار "كما يروج بعض الطائفيين والدليل على ذلك اشتراك العشائر المجاهدة وأبناء الأنبار"، بحسب نص الكلمة.

 

وأكد المالكي تقدم الجيش والعشائر في الأنبار، مضيفًا أن هدف المعركة في الفلوجة (إحدى مدن الأنبار) ليس إيذاء أهلها، وإنما إخراج من وصفهم بالقتلة من المدينة ليعيش أهل الأنبار بأمان، على حد قوله.

 

وأبدى رئيس الوزراء تأييده للمبادرة التي ستعلن عنها الحكومة المحلية في الأنبار، ومعهم شيوخ العشائر التي أسماها مبادرة "التوحد" لحسم المعركة ضد القاعدة، خلال الأيام المقبلة.

 

وأضاف المالكي أن "الحكومة ستقوم بعد ذلك بعملية الإصلاحات والبناء والإعمار وتعويض الخسائر والأضرار والاستجابة للمطالب المشروعة"، مشيرًا إلى أن "هذه المطالب لا تنطلق من خلفيات سياسية أو حزبية أو انتخابية".

 

وتشهد محافظة الأنبار، ذات الأغلبية السنية، منذ أكثر من شهر اشتباكات متقطعة بين قوات الجيش وبين ما يعرف بـ"ثوار العشائر"، وهم مسلحون من العشائر يصدون قوات الجيش، التي تحاول دخول مدينتي الرمادي والفلوجة.

 

وجاءت تلك الاشتباكات على خلفية اعتقال القوات الأمنية النائب البرلماني عن قائمة متحدون السنية، أحمد العلواني، ومقتل شقيقه، يوم 28 ديسمبر الماضي.

 

كما تشهد الأنبار، منذ 21  ديسمبر الماضي، عملية عسكرية واسعة النطاق ينفذها الجيش العراقي، تمتد حتى الحدود الأردنية والسورية؛ لملاحقة مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" (داعش)، حيث تقول حكومة بغداد، إن عناصر تابعة له متواجدة داخل الأنبار.

 

" اقرأ أيضًا:

جماعة مسلحة بالفلوجة تتوعد "عملاء المالكي" 

نار الطائفية تحرق نظام المالكي

المالكي: معارك الأنبار ليست "طائفية" 

بايدن يدعم المالكي في حربه ضد "داعش

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان