رئيس التحرير: عادل صبري 01:09 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

إضراب شامل لنقابات النفط بالكويت غدًا

إضراب شامل لنقابات النفط بالكويت غدًا

العرب والعالم

عمال نفط بالكويت-ارشيف

إضراب شامل لنقابات النفط بالكويت غدًا

سامح أبو الحسن 03 فبراير 2014 17:49

انتهى اجتماع وزير النفط الكويتي الدكتور علي العمير، اليوم الاثنين، مع قيادات نقابات النفط دون التوصل إلى حلٍ بشأن مكافأة المشاركة بالنجاح، ولم تمضِ ساعات وقد أعلنت النقابات توجهها لإضراب شامل غدًا الثلاثاء.

 

وأكد النائب حسين قويعان أنه ضد الفوضى في القطاع النفطي، وقال: "لن نسمح بالفوضى بالقطاع النفطي عصب الاقتصاد الكويتي وكلي ثقه بوزير النفط د. على العمير بالتوصل إلى حلٍ يحفظ حقوق العاملين ويجهض الاضرابات.

 

في المقابل دعا النائب طلال الجلال، وزير النفط وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة، علي العمير إلى منح الموظفين العاملين في القطاع النفطي المكافأة السنوية الخاصة بالمشاركة في النجاح كاملة بنسبة ٤٠٠٪، دون أي انتقاص منها.

 

 وشدَّد على أن هذه المكافأة التي يستكثرها البعض عليهم، ما هي إلا نقطة في بحر الإنتاج اليومي الذي يقدمونه إلى الدولة.

 

وقال: "لا يوجد أي مبرر مقبول لتخفيض نظام الحوافز وتعديل حسبة مكافأة المشاركة بالنجاح التي تم إقرارها منذ سنة 2004 للعاملين بالقطاع النفطي، خصوصًا أن طبيعة العمل النفطية الشاقة تعتبر من الأعمال الخطرة والتي يتعرض فيها العاملون للكوارث والحوادث المميتة في أي لحظة، فضلاً عن انعدام علاقاتهم الاجتماعية والأسرية وتعرض أغلبهم للأمراض المصاحبة للمهنة النفطية".

 

 واعتبر أن أي انتقاص من مكافأة المشاركة في النجاح يعد انتهاكًا لحقوقهم؛ وقد اتفق رئيس اللجنة الاستشارية العليا للعمل على تطبيق أحكام الشريعة د.خالد المذكور ووكيل المرجعيات الشيعية في الكويت السيد محمد باقر المهري على حرمة إضراب القطاع النفطي، وأن المشاركين فيه آثمون.

 

من جانبه أكد وكيل المرجعيات الشيعية في الكويت السيد محمد باقر المهري عدم جواز المشاركة في الإضراب الذي دعت إليه مجموعة من العاملين في القطاع النفطي بالكويت، وقال إن في ذلك إخلالًا بالنظام الذي يجب شرعًا وعقلًا أن يحفظ وأن الإخلال به حرام.

 

أما رئيس اللجنة الاستشارية العليا للعمل على تطبيق أحكام الشريعة الدكتور خالد المذكور اعتبر كل من يشارك في الإضراب آثمًا، معللاً ذلك بأن هذا الإضراب يؤدي إلى إلحاق أضرارٍ كبيرة في البلد بأكمله.

 

 

وأشار د.المذكور أيضًا إلى أن هذا الإضراب يؤدي إلى ضررٍ كبيرٍ بالسلعة الوحيدة التي تصدرها الكويت وبالتالي فهو لا يجوز شرعًا ولا عرفًا ولا قانونًا، مشيرًا إلى أنه إذا كانت هناك مطالبة فيجب أن تكون عن طريق التفاهم والتلاقي مع ولاة الأمر والمسؤولين أو من خلال مجلس الأمة.

 

اقرأ أيضًا:

       

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان