رئيس التحرير: عادل صبري 04:45 مساءً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

تنياهو: دولة فلسطينية منزوعة السلاح ومحدودة السيادة

 تنياهو: دولة فلسطينية منزوعة السلاح ومحدودة السيادة

العرب والعالم

بيامين نتنياهو

تنياهو: دولة فلسطينية منزوعة السلاح ومحدودة السيادة

الأناضول 29 يناير 2014 07:59

شدد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، على أهمية أن تكون الدولة الفلسطينية منزوعة السلاح، ومحدودة السيادة، وأن يتنازل الفلسطينيون عن حق العودة، وأن يكون غور الأردن تحت السيطرة الإسرائيلية لفترة طويلة، حسبما أفادت صحيفة إسرئيلية.

وقال نتنياهو "لا نريد أن نضم الفلسطينيين كمواطنين إسرائيليين، ولا نريد أن نحكمهم، ولكن الدولة الفلسطينية يجب أن تكون منزوعة السلاح، وهو ما يعني أن بعض علامات السيادة يجب أن تكون محدودة، في اللحظة التي تحد فيها من سلاح دولة، فإنك تحد بعض القدرات، هذا ضروري ، هذا هو الشرق الأوسط الحقيقي".

وفي كلمة له في المؤتمر السنوي لمعهد بحث الأمن القومي الإسرائيلي، في تل أبيب، مساء الثلاثاء، نشرتها وسائل إعلام مختلفة، بينها صحيفة "جيروزاليم بوست" (خاصة وذات توجه يميني)، اعتبر نتنياهو أن "من الأهمية أن يقدم الفلسطينيون تنازلات".

 وأضاف "نحن مهتمون بمواصلة المفاوضات، ونحاول الوصول إلى اتفاق، أعلم أن الولايات المتحدة الأمريكية معنية بأن نصل إلى اتفاق، ولا أستطيع أن أقول في هذه المرحلة إذا ما كانت السلطة الفلسطينية مستعدة لاتفاق مع التنازلات التي يتوجب عليها أن تقوم بها".

وتابع "الكل يتحدث عن التنازلات التي يتوجب على إسرائيل أن تقوم بها، ومن المهم الانتباه إلى التنازلات التي يتوجب على الفلسطينيين القيام بها، للوصول إلى اتفاق يدوم ويوفر الفرصة للتعايش بسلام وأمن، ومن بينها التراجع عن مطلب حق العودة".

ولفت إلى أن "الهدف من المفاوضات مع الفلسطينيين هو منع قيام دولة ثنائية القومية (إسرائيلية-فلسطينية)، ومن الناحية الثانية التأكد من عدم إقامة دولة مدعومة من إيران تطلق الصواريخ والقذائف على إسرائيل"، وقال "علينا تحقيق كلا الهدفين".

وأضاف "في المستقبل القريب سنعلم إذا ما كنا سنتمكن من مواصلة المفاوضات مع الفلسطينيين".

كما أشار إلى أن من المبادئ الهامة لبلورة اتفاق "هو ترتيبات أمنية متينة أبرزها وجود طويل الأمد للجيش الإسرائيلي في غور الأردن (شرقي الضفة)".

وبشأن الورقة التي يعتزم وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، تقديمها إلى الطرفين قريباً، قال نتنياهو"ستكون ورقة تعبر عن مواقف أمريكية، إنها ليست مواقف إسرائيلية وإنما أمريكية"، مضيفاً أن "إسرائيل ليست ملزمة بالموافقة على كل ما يقدمه الأمريكيون".

وكان نتنياهو، أصر في تصريحات سابقة، على أن يعترف الفلسطينيون بإسرائيل دولة يهودية، (وهو المطلب الذي قيل إعلامياً، إنه جاء في خطة كيري التي قدمها خلال زياراته الأخيرة للمنطقة، في إطار التوصل لاتفاق سلام) وهو مطلب أيضاً رفضه الرئيس الفلسطيني محمود عباس، معتبراً في تصريحات عديدة، خلال الأشهر الماضية، أن من شأن هذا الاعتراف "المس بحقوق اللاجئين الفلسطينيين، ومستقبل الفلسطينيين الذين يعيشون في إسرائيل".

واستأنف الجانبان، الفلسطيني والإسرائيلي، أواخر يوليو من العام الماضي، مفاوضات السلام، برعاية أمريكية في واشنطن، بعد انقطاع دام ثلاثة أعوام.

أخبار ذات صلة:

عباس: لن نقبل وجود قوات إسرائيلية في دولتنا المستقبلية

فيديو.. كيري: عملية السلام ستنهي الاحتلال لأراضي الفلسطينيين

هرتسوغ: نتنياهو لا يتحلى بالجرأة لصنع السلام

نتنياهو يتهم السلطة الفلسطينية بالتورط في تفجيرات

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان