رئيس التحرير: عادل صبري 09:03 مساءً | الأحد 18 أغسطس 2019 م | 16 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

"داعش" تختطف المستشار الأمني لمحافظ الأنبار

"داعش" تختطف المستشار الأمني لمحافظ الأنبار

الأناضول 21 يناير 2014 16:46

اختطفت عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام "داعش" اليوم الثلاثاء، محمود العيساوي، المستشار الأمني لمحافظ الأنبار(غربي العراق)، أحمد خلف الدليمي، خلال تواجده بمدينة الفلوجة التابعة للأنبار، بحسب مصدر أمني.

 

وأضاف المصدر أنه تم اختطاف العيساوي خلال توجهه إلى العاصمة بغداد، مضيفا أن المختطفين اقتادوه إلى جهة مجهولة.

 

وكان العيساوي يشغل منصب مدير شرطة الفلوجة قبل توليه منصب المستشار الأمني لمحافظ الأنبار.

 

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من السلطات العراقية حول ما ذكره المصدر الأمني.

 

وتقول الحكومية العراقية إنها تشن هجوماً بمساعدة من أبناء العشائر، لإخراج المجموعات الإسلامية المسلحة من تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام "داعش" من مدن الفلوجة والرمادي، بينما تنفي العشائر المناوئة لحكومة المالكي وجود "داعش" في المدينة، وتقول إن أبنائها وما يسمى بجيش العشائر وثوار العشائر هي التي تدافع عن المدينة.

 

وبدأ العراق حملته العسكرية ضد تنظيم القاعدة و"داعش" (التابع لها) إثر مقتل قائد بارز في الجيش ومجموعة من الضباط والجنود أثناء مطاردتهم عدداً من العناصر المسلحة في الأنبار.

 

ومنذ أكثر من 3 أسابيع، تشهد محافظة الأنبار، ذات الأغلبية السنية، اشتباكات متقطعة بين قوات الجيش التي تحاول دخول مدينتي الرمادي والفلوجة، و"ثوار العشائر" الذين يقومون بالتصدي لهذه المحاولات.

 

وجاءت تلك الاشتباكات على خلفية اعتقال القوات الأمنية النائب البرلماني عن قائمة "متحدون" السنية، أحمد العلواني، ومقتل شقيقه، يوم 28 ديسمبر الماضي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان