رئيس التحرير: عادل صبري 07:32 صباحاً | الخميس 22 أغسطس 2019 م | 20 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

ترحيب دولي بمشاركة "الائتلاف السوري" في جنيف2

ترحيب دولي بمشاركة الائتلاف السوري في جنيف2

العرب والعالم

رئيس الائتلاف السوري المعارض، أحمد الجربا

ترحيب دولي بمشاركة "الائتلاف السوري" في جنيف2

أحمد جمال ، وكالات 19 يناير 2014 08:37

لقي قرار الائتلاف الوطني السوري المعارض بالمشاركة في محادثات السلام المقررة يوم 22 يناير الجاري، المعروفة باسم مؤتمر "جنيف 2"، ترحيبًا كبيرًا لدى قوى غربية فيما أكد أحمد الجربا، رئيس الائتلاف السوري، أن مؤتمر جنيف 2 سيهدف إلى تشكيل حكومة ائتلافية.

 

ووافق الائتلاف السبت، على حضور المحادثات، وقال لأول مرة إن 3 من قوى المعارضة المسلحة تريد المشاركة أيضًا.

 

وستكون موافقة الائتلاف وفرص دعم المقاتلين لهذه العملية، تعزيزًا للداعمين الغربيين لمحادثات "جنيف 2"، التي ينظر لها على أنها أكثر الجهود العالمية جدية حتى الآن لإنهاء الصراع الدائر منذ نحو 3 سنوات.

 

ووصف وزير الخارجية الأميركي جون كيري قرار الائتلاف بأنه "تصويت شجاع لصالح كل الشعب السوري، الذي عانى بشكل مروع في ظل وحشية نظام (الرئيس السوري بشار) الأسد، وحرب أهلية بلا نهاية".

 

ورحبت فرنسا بقرار الائتلاف، وتعهدت بأن "تتأكد من توصل المناقشات إلى تشكيل حكومة سورية انتقالية لها سلطات تنفيذية كاملة".

 

وقال وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس: "هذا الاختيار الجريء الذي جاء رغم الاستفزازات وأعمال العنف التي يقوم بها النظام، إنما هو اختيار للبحث عن حل سلمي".

 

كما وصف وزير الخارجية الألماني فرانك-ولتر شتاينماير، قرار الائتلاف بأنه "بريق أمل للناس في سوريا".

 

وأشاد أيضًا وزير الخارجية البريطاني وليام هيج بموافقة الائتلاف، واصفًا قرار الموافقة بالصعب "بالنظر إلى انقسامات المعارضة الحادة واستمرار هجمات الحكومة السورية ضد المدنيين" على حد تعبيره.

 

وقال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، إنه يرحب بمشاركة جماعات المعارضة.

 

وأردف قائلاً في بيان: "أتطلع لتشكيل المعارضة بسرعة وفدا يمثل بشكل واسع تنوع المعارضة السورية بما في ذلك المرأة".

 

ومن جانبه كشف رئيس الائتلاف السوري المعارض، أحمد الجربا، عن أن تشكيل حكومة انتقالية ذات صلاحيات كاملة ستكون على رأس أجندة "جنيف2"، وذلك خلال مقابلة خاصة مع "سكاي نيوز عربية".

 

وأكد على أهمية وجود سقف زمني للمفاوضات وألا تترك مفتوحة على حد تعبيره، وشدد الجربا على أن الائتلاف يدعم بقوة الحل السياسي الذي يحافظ على ما سماه بثوابت الثورة السورية ويصر على رحيل الأسد في المقابلة التي ستبث الأحد.

 

وأوضح الجربا أن وفد الائتلاف إلى "جنيف2" شبه جاهز وأنه سيجري اتصالات بهيئة التنسيق وأطياف المعارضة الأخرى قبل الذهاب إلى المؤتمر.

 

وأشار في الوقت ذاته إلى أن الكتائب المسلحة في داخل سوريا تؤيد الائتلاف وقراراته ويمكن ضبط نشاطها على الأرض، وأكد على أهمية الحفاظ على أجهزة الجيش والأمن السورية في حالة سقوط النظام أو تغييره، لكن مع إبعاد القيادات التي قتلت وسفكت الدماء.

 

واتهم أحمد الجربا إيران بقيامها بعمليات وصفها بالإجرامية في سوريا بقيادة حزب الله والحرس الثوري، وقال: "إن إيران موجودة في جنيف من خلال التنسيق مع النظام السوري لكنها لن تكون على طاولة المفاوضات".

 

ولفت الجربا إلى أن الدول العربية الداعمة للثورة السورية ليست متفقة فيما بينها على رأي واحد، مضيفا "أن الأمر طبيعي".

 

وكشف في الوقت ذاته أن علاقة المعارضة مع روسيا تتحسن ولا قطيعة بيننا على حد تعبيره، مشيرًا إلى أن تفسير موسكو لجنيف2 مطابق لتفسير واشنطن.

 

وقال الجربا: "إن الائتلاف لم يبحث موضوع الحاجة لقوات دولية لمراقبة تطبيق قرارات التي سيخرج بها المؤتمر".

 

اقرأ أيضًا:

الغرب يرهن مساعداته لثوار سوريا بحضور "جنيف 2" –

أجندة "جنيف 2" –

الائتلاف السوري يهدد بعدم المشاركة في "جنيف-2" –

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان