رئيس التحرير: عادل صبري 03:09 صباحاً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

مستوطنون يحرقون أجزاء من مسجد شمالي الضفة

مستوطنون يحرقون أجزاء من مسجد شمالي الضفة

العرب والعالم

مستوطنون اسرائيليون متشددون - ارشيفية

مستوطنون يحرقون أجزاء من مسجد شمالي الضفة

أ ش أ 15 يناير 2014 06:36

أحرق مستوطنون متطرفون، فجر اليوم الأربعاء، أجزاءً من مسجد ببلدة "دير استيا" قرب سلفيت شمالي الضفة الغربية، وخطوا شعارات عنصرية ضد العرب والمسلمين، حسبما أفاد مسؤول فلسطيني محلي.

و قال أيوب أبو حجلة رئيس مجلس بلدي (مجلس محلي) دير استيا، القريبة من عدة مستوطنات إسرائيلية بالضفة، إن "مجموعة من المستوطنين اقتحموا البلدة عند الساعة الثالثة والنصف فجراً   وأشعلوا النيران في أجزاء من مسجد علي بن أبي طالب".

وأضاف أبو حجلة أن "مواطنين من البلدة هبوا وأخمدوا النيران على الفور بعد أن امتدت لجزء بسيط من المسجد"، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات في صفوف المواطنين. 

وأشار رئيس المجلس المحلي للبلدة، إلى أن "المستوطنين خطوا شعارات معادية للعرب والمسلمين باللغة العبرية، وتعني بالعربية "الموت للعرب"، و"الانتقام قادم من المسلمين".

ولم يتسن الحصول فوراً على تعقيب من الجانب الإسرائيلي بشأن الحادث. 

وتتعرّض منازل وممتلكات الفلسطينيين وخاصة القريبة من البؤر الاستيطانية في مناطق متفرقة من الضفة الغربية والقدس الشرقية إلى اعتداءات متكررة من قبل المستوطنين.

وتأخذ اعتداءات المستوطنين، بحسب فلسطينيين، أشكالاً عدة، وذلك من حيث اقتحام القرى، وتخريب ممتلكات المواطنين، ورشق مركباتهم بالحجارة، وأحياناً إطلاق الأعيرة النارية.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان