رئيس التحرير: عادل صبري 01:23 صباحاً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

"أركان الجيش الحر" يدعو فصائله إلى مواجهة "داعش"

"أركان الجيش الحر" يدعو فصائله إلى مواجهة "داعش"

وكالات 04 يناير 2014 15:20

دعت هيئة الأركان العامة للجيش السوري الحر، الفصائل والقوى التابعة للأركان، إلى "مواجهة خطر تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش)، كلّ في منطقته.

جاء ذلك في بيان صدر عن هيئة الأركان، اليوم السبت ووصلت وكالة الأناضول نسخة منه، أدانت فيه تصرفات "داعش" (التي تقول إنها معارضة لنظام بشار الأسد)، ومعتبرة فيه أن تصرفات التنظيم مشابهة لتصرفات النظام السوري.

ورأى البيان أن الاعتداءات المتكررة التي مارسها عناصر التنظيم "كانت دائماً في خدمة مصالح قوات النظام"، وأنّ "عناصره لم يكتفوا بقتال الجيش الحر، بل تعدوا ذلك إلى التمثيل بجثث مقاتلي (الحر)".

وأضاف أن ممارسات "داعش" تمثلت أيضا في "تعذيب أسرى الجيش الحر، إضافة إلى ممارسات أخرى، كاعتقال النشطاء السلميين والإعلاميين، وقمع المظاهرات".

وأكّد البيان أن "الجيش السوري الحر والثورة السورية، بريئان من هذه الممارسات".

في سياق متصل، قال نشطاء إعلاميون معارضون لنظام بشار الأسد، اليوم السبت، إن مقاتلي كتائب من الجيش الحر وفصائل إسلامية طردوا خلال الساعات الأخيرة مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش)، من مناطق في محافظتي حلب وإدلب الشماليتين.

 

و"الدولة الإسلامية في العراق والشام" هو تنظيم يتبع للقاعدة، ومدرج على لائحة الإرهاب الدولية.

وكثرت المخاوف خلال الفترة الماضية من تحول الصراع في سوريا إلى صراع داخلي بين "داعش" وبين الجيش الحر، بالتوازي مع الصراع القائم مع نظام بشار الأسد، وذلك مع كثرة الاتهامات من قبل الجيش الحر لـ"داعش" بكثرة الانتهاكات والسعي لتوسيع نفوذه في مناطق البلاد.

ويتهم "الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية" تنظيم "داعش" بارتباطه مع نظام الأسد بـ"علاقة عضوية، يحقق فيها التنظيم مآرب عصابة الأسد، بشكل مباشر أو غير مباشر"، على حد قوله.

وتعهد الائتلاف بملاحقة ومحاسبة قادة ما أسماه بـ"التنظيم الإرهابي (...) والرموز المجرمة في النظام، لينالوا جزاءهم العادل عما اقترفوا من جرائم بحق أبناء الشعب السوري".

وخلال الفترة الماضية، تزايدت موجة من السخط لدى المعارضين لنظام الأسد، وعدد من فصائل "الجيش الحر"، من تصرفات تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام"، الذي يتهمونه بقتل وتصفية عدد من عناصر "الجيش الحر" وإعلاميي "الثورة"، وذهب بعضهم إلى اتهام التنظيم بـ"التنسيق مع النظام" السوري في مواجهة الثوار والسيطرة على مناطق تم "تحريرها" من يده. ولا ينفي تنظيم "داعش" تلك الاتهامات ولا يؤكدها.

 

أقرأ أيضا

"داعش" تغتال قائدين في الجيش الحر

تشكيل عسكري جديد لقتال "داعش" في سوريا

الائتلاف السورى يتبرأ من "داعش" –

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان