رئيس التحرير: عادل صبري 10:50 صباحاً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

سلفاكير يفقد ولاية نفطية جديدة

سلفاكير يفقد ولاية نفطية جديدة

العرب والعالم

الرئيس الجنوب إفريقى سلفاكير

سلفاكير يفقد ولاية نفطية جديدة

وكالات 25 ديسمبر 2013 11:22

سيطرت قوات الجيش الشعبى المنشقة الموالية لريك مشار النائب السابق لرئيس جنوب السودان سلفا كير ميارديت، على مدينة ملكال عاصمة ولاية "أعالى النيل" الغنية بالنفط.

وأفادت وكالة أنباء جنوب السودان اليوم الأربعاء بأن "المتمردين سيطروا على العاصمة فى وقت متأخر من مساء أمس الثلاثاء، مشيرة إلى أن سقوط ملكال فى قبضة القوات الموالية لمشار ضربة قوية لإدارة الرئيس سلفاكير الذى يخوض فى الوقت الراهن معركتين فى ولايتى "جونقلي" و"الوحدة".

 

ونقلت الوكالة عن مصدر فى قوات مشار، قوله: "نحن الآن نستعد لإعلان الحاكم الجديد، بعد أن رحل سيمون كون فوغ (حاكم الولاية) إلى الأبد".

 

وكان المتمردون قد سيطروا الأسبوع الماضى على مدينتى "بانتيو" بولاية "الوحدة" المنتجة للنفط، و"بور" عاصمة "جونقلي"، قبل أن يستعيد الجيش المدينة الأخيرة. ويبلغ عدد ولايات جنوب السودان 10 ولايات.

 

يذكر أن شهود عيان أفادوا صباح أمس الثلاثاء بأن اشتباكات اندلعت داخل مقر القيادة العسكرية للجيش الشعبى (حكومي) فى ملكال عاصمة ولاية "أعالى النيل"، الواقعة شمالى دولة جنوب السودان وسط أنباء عن فرار حاكم الولاية، سيمون كون فوغ إلى مقر بعثة الأمم المتحدة بمدينة ملكال عاصمة الولاية.

 

وكان قتال بدأ فى 15 من الشهر الجاري بين وحدات مختلفة من الحرس الرئاسى فى جنوب السودان، فى أنحاء الدولة التى انفصلت عن السودان عام 2011، وأسفرت المواجهات عن مقتل أكثر من 500 شخص، بعدما اتهم الرئيس نائبه السابق بالتخطيط لانقلاب عسكرى لإسقاطه.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان